أكد المكتب الإعلامي في الرئاسة السورية لرويترز اليوم، الأربعاء، أن أي زيادة في الدعم العسكري الذي تقدمه روسيا لدمشق تتم بطلب من سوريا.

وقال المكتب الإعلامي "أي زيادة في الدعم العسكري الروسي لسوريا تمت وتتم بطلب من الدولة السورية، وقد أرسل الرئيس بشار الأسد رسالة إلى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بهذا الخصوص".

وأضاف أن "العلاقات بين الدول تحكمها المواثيق والقوانين الدولية والاتفاقيات التي تتم بين هذه الدول لتحقيق مصالح شعوبها وضمان سلامة أراضيها.

اقرأ أيضا:

بوتين: ما يثار حول انتهاكات الأسد مجرد دعاية عدائية