ذكرت قناة "العربية الحدث" الإخبارية، مساء أمس الثلاثاء، أن وزير الخارجية السعودي عادل الجبير، قال "إنه على الرئيس السوري بشار الأسد أن يرحل أو أن يواجه خيارا عسكريا".

وأفادت بأن "الجبير" رفض، في تصريحات للصحفيين على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة اليوم، المبادرات الدبلوماسية لروسيا الداعمة للنظام السوري، والتي دعت إلى إنشاء تحالف دولي ضد تنظيم "داعش".

وكان وزير الخارجية السعودي التقى في نيويورك رئيس الائتلاف الوطني السوري خالد خوجة في مقر وفد المملكة الدائم، وذلك على هامش اجتماع الدورة الـ 70 للجمعية العامة للأمم المتحدة.

وجرى خلال اللقاء بحث الأزمة السورية من كافة جوانبها ومستجداتها على الساحة الدولية، وفي إطار دعم الحقوق المشروعة للشعب السوري والحفاظ على وحدة سوريا الوطنية والإقليمية في ظل سيادتها واستقلالها.