كرم محرك البحث "جوجل" مراهقة أمريكية، بمنحها الجائزة الأولى في مسابقة "جوجل ساينس"، وقدرها 50 ألف دولار، بعد ابتكارها طريقة رخيصة لاختبار الإصابة بحمى الإيبولا، وفقا لموقع mic الإلكتروني.

وحصلت الأمريكية "أوليفيا هاليسي"، 16 عاما، على جائزتها في مقر شركة جوجل، في ماونتن فيو بكاليفورنيا، وسط حضور 20 من المتسابقين، ممن وصلوا للتصفية النهائية وتفوقت عليهم.

وتقوم طريقة أوليفيا على معرفة الإصابة بحمى الإيبولا عن طريق اختبار عينة من لعاب المريض بشريط اختبار، يرصد مستضدات الفيروس في العينة، لتخرج النتيجة في 30 دقيقة على الأكثر، وبتكلفة 25 دولارا، بدلا من الانتظار 12 ساعة، كما باقي اختبارات الفيروس، والتي تتكلف ألف دولار تقريبا.

وتسببت حمى إيبولا في وفاة أكثر من 11 ألف شخص، بعد اندلاعها في وسط وغرب أفريقيا، خلال العام الماضي.