كشف أمن الدقهلية، اليوم الثلاثاء، غموض عدد من البلاغات بسرقة عيادات أطباء ومراكز طبية، إذ تبين أن وراء الواقعة مسجل خطر واعترف بارتكابه 13 واقعة سرقة.

تعدد البلاغات أمام اللواء عاصم حمزة مساعد الوزير مدير أمن الدقهلية، بوقائع السرقات ، ووجه بتشكيل فريق بحث من ضباط إدارة البحث الجنائي، ووحدتي مباحث قسمي أول وثان المنصورة تحت إشراف اللواء مدير إدارة البحث الجنائي، حيث توصلت تحرياته إلى أن وراء إرتكاب تلك الوقائع محسن أحمد 31 سنة عاطل، ومقيم بندر دكرنس "مسجل خطر".

بتقنين الإجراءات ، تمكن ضباط وحدة مباحث قسم ثان المنصورة من ضبطه حال تواجده بدائرة القسم، وبحوزته عتلة حديدية، وبمواجهته اعترف بارتكاب 13 واقعة آخرها المحضر رقم 10961/2015 جنح قسم ثان المنصورة، بسرقة ( شاشه L C D ، ريسيفر ) من عيادة طبيب أسنان.

وبإرشاد المتهم، تم ضبط المسروقات لدى سلام إبراهيم سليم، تاجر أجهزة كهربائية، ومقيم شارع الجلاء دائرة قسم أول المنصورة، مؤكدا استخدامه العتلة الحديدية في ارتكاب تلك الوقائع.

بإستدعاء مالكي المضبوطات، تعرفوا عليها، وتحرر عن ذلك المحضر رقم 19 أحوال قسم ثان المنصورة بتاريخ اليوم، و العرض على النيابة العامة.