التقت سفير مصر بالنرويج، ماهي حسن عبداللطيف، بملك النرويج، هارالد الخامس، اليوم الثلاثاء، لتقديم أوراق اعتمادها، كما نقلت له خلال اللقاء تحيات الرئيس عبدالفتاح السيسي.

وبحسب بيان للخارجية، شددت خلال اللقاء على أهمية الدور المحوري الذي تلعبه النرويج علي الساحة الدولية، مشيرة إلى الفرصة السانحة لتطوير العلاقات المصرية النرويجية والارتقاء بها إلى آفاق أرحب.

وقدمت السفيرة لملك النرويج عرضا لتطورات الأوضاع السياسية والاقتصادية بالبلاد، حيث نوهت إلي قرب استكمال استحقاقات خارطة الطريق بعقد الانتخابات البرلمانية خلال الشهرين القادمين، مبرزة جهود الإصلاح الاقتصادي والمشاريع العملاقة التي يتبناها السيد الرئيس، مستشهدة بما يعكسه مشروع حفر قناة السويس الجديدة من عزم وتصميم علي النهوض بالبلاد.

من ناحية أخري استضافت السفيرة ماهي حسن عبد اللطيف حفلا لأبناء الجالية المصرية بالنرويج في عيد الأضحي المبارك، حيث نقلت تهنئة الرئيس السيسي لأبناء مصر المغتربين بالعيد المبارك.

واستعرضت السفيرة المصرية مع أبناء الجالية التطورات السياسية التي تمر بها البلاد، مشددة علي ضرورة إعلاء المصلحة الوطنية فوق كل اعتبار وأهمية التكاتف والتلاحم لأجل المصلحة العليا للوطن بغض النظر عن أي اختلاف في الآراء أو المعتقدات.

كما دعت المصريين للمشاركة بكثافة في انتخابات مجلس النواب المقبلة، منوهة إلي انعقاد لجان الانتخابات للمصريين بالخارج في السفارات. واختتمت كلمتها بالتأكيد علي دور السفارة الحيوي في مراعاة مصالح الوطن والمواطنين بالخارج، مؤكدة أن أبواب السفارة مفتوحة دائما لكل مصري.