لا تزال علامات الاستفهام وحالة الاستياء، مسيطرة على الأجواء في تركيا، بسبب تخلف الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، عن حضور اجتماعات الدورة الـ70 للجمعية العامة للأمم المتحدة، وارسال رئيس الوزراء التركي، أحمد داود أوغلو، بديلا عنه لحضور الاجتماعات.

ونشر موقع"توهاف أما جرتشاك" التركي صورا لرؤساء العالم المشاركين في الاجتماعات اليوم الثلاثاء، مع صورة للرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أثناء لقاءه بالمخاتير اليوم أيضا، بالعاصمة التركية أنقرة.

وتعرض الرئيس التركي للسخرية والنقد من رواد موقع التواصل الاجتماعي "تويتر " بسبب الصورة التي نشرها الموقع، والتي تظهره وحيدا بعيدا عن بؤرة اهتمام العالم أجمع.

قالت المدونة التركية "إم بي" "إنه في المكان الذي يجب أن يكون فيه".

وقالت المدونة "بتول" "دعوني أبكي بعد أذنكم".

وقال المدون التركي "أجراسيف ياظار" " أنظروا إليه كم هو مرتاح" .

يشار إلى أن نائب رئيس حزب الحركة القومية المعارض، لطفي طورقان، قال في تصريحات له اليوم الثلاثاء، أن السبب الرئيسي وراء عدم مشاركة أردوغان في اجتماعات الدورة الـ70 للجمعية العامة للأمم المتحدة، هو غضبه من الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، لرفضه تحديد موعد له.

اقرأ أيضا:

لهذا لم يشارك أردوغان في اجتماعات "الأمم المتحدة"