قال حسن الطيب رئيس جمعية الإنقاذ البحري بالبحر الأحمر، إن ظهور سمك القرش الحوتي صديق الإنسان، للمرة الرابعة "بشرة خير"، حيث رصدت الجمعية وصول القرش الحوتي إلى المياه الإقليمية، موضحا أن ظهوره يدل على بيئة نظيفة ويدعم السياحة بجلب أفواج كثيرة من جنسيات مختلفة لأخذ الصور التذكارية معه.

وأضاف الطيب "نحن نطالب المسئولين بالحفاظ عليه من الصيد الجائر كثروة قومية بالتنسيق مع أطقم الجمعية والغواصين ومدربين الغوص والصيادين.

وتلقت غرفة عمليات محافظة البحر الأحمر بلاغًا أمس من أحد المصيفين بإحدى القرى الموجودة شمال مدينة الغردقة، يفيد برؤيته لسمكة القرش، مشيرًا إلى أنه لم يقم بمهاجمته، وعلى الفور قام جهاز محميات البحر الأحمر، بمسح شامل للشاطئ للتأكد من صحة البلاغ.

من جانبه أكد مصدر بجهاز محميات البحر الأحمر، أن أسماك القرش موجودة في مياه البحر الأحمر بصورة طبيعية، ولها أماكن محددة، مضيفًا أن معظم الشواطئ بالغردقة ضحلة ومناطق أخرى من الشعاب المرجانية وهي أماكن غير مفضلة لأسماك القرش.