قالت ‏القبطان مروة السلحدار، إنها أول سيدة مصرية تعمل كقبطان، كما إنها أول فتاة تعمل كضابط بحري على متن العبارة "عايدة 4" التي شاركت في حفل افتتاح قناة السويس الجديدة، مشيرة إلى أن رتبتها ضابط ثاني، قائلة"تشرفت بالمشاركة في احتفال افتتاح قناة السويس الجديدة".

وأوضحت "السلحدار"، في حوارها ببرنامج "صاحبة السعادة"، الذي تقدمه الإعلامية إسعاد يونس، عبر شاشة CBC ، أنها بعد تخرجها من الأكاديمية الدولية للنقل البحري دخلت الكثير من الفتيات إليها من مصر وأفريقيا، مشيرة إلى أن حبها للمغامرة سبب دخولها البحرية، وصرحت بأنها لم تصدق نفسها عندما قادت العبارة "عايدة 4"، في افتتاح قناة السويس الجديدة، وأنها قامت بعدة بروفات قبل المرور بالعبارة داخل القناة.

وأضافت أنها قدمت طلب لرئيس أكاديمية النقل البحري لقيادة السفينة، ورحب بهذا لتقود العبارة بالفعل، وتدربت جيدا قبلها، لافتة إلى أنها كانت في البداية في النقل الدولي، وشقيقها كان في الملاحة البحرية، وشجعها على التقدم في نفس القسم، لتكون أول فتاة مصرية في هذا المجال.

وأشارت إلى أن طلبها قوبل باستغراب كبير ورئيس الأكاديمية استخرج لها باسبور بحري لأنه لم يكن هناك مانع من دخولها، وخاضت اختبارات سواء السباحة أو الرياضة والتحاليل ورسم القلب، ومرت بالفعل من كل هذا وحدثت مقابلة شخصية معها لتمر من هذا أيضا، وتسجل بالقسم.

اقرأ ايضا:

صور| مروة السلحدار.. أول قبطانة تعبر قناة السويس بـ"عايدة"