نشرت وكالة "فارس" الإيرانية، اليوم الثلاثاء، صور جواز سفر السفير الإيراني في بيروت، غضنفر ركن آبادي، الذي يحمل كل بياناته ويؤكد دحوله المملكة بطريقة شرعية، بعد حالة الجدل الواسعة التي تركها اختفاؤه.

وأوضحت الوكالة الإيراينة أن صور جواز السفر دليل يكشف زيف الإعلام السعودي ومحاولته التنصل من المسؤوليات وتسييس إعلامه في حادث التدافع في مشعر منى، والذي أسفر عن مقتل المئات.

وكانت قناة "العربية نت" أعلنت أمس الاثنين، أن آبادي دخل إلى الأراضي السعودية بطريقة غير شرعية.

وكرد فوري من إيران، أكدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الإيرانية، مرضية افخم، أن ركن آبادي سافر إلى السعودية لأداء مناسك الحج بجواز سفر غير دبلوماسي وباسمه الحقيقي، مشيرة إلى أن بيانات جواز سفر السفير الإيراني السابق في لبنان وتأشيرة الدخول موجودة لدي السلطات، وختمت من الجهات السعودية المعنية بشؤون الحج.

ويعتبر آبادي حتى الآن في أعداد الحجاج الإيرانيين المفقودين بعد حادثة منى، ولم تكشف السلطات السعودية عن مصيرهم حتى الآن.

اقرأ أيضا

إيران: الوثائق تثبت دخول سفيرنا السعودية مع الحجاج