التقى الرئيس عبد الفتاح السيسي في اليوم الرابع له بنيويورك و رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، حيث تم التأكيد خلال اللقاء على العلاقات الثنائية المتميزة التي تجمع بين البلدين والشعبين الشقيقين، بالإضافة إلى استعراض سبل تعزيزها وتنميتها في مختلف المجالات.

وصرح السفير علاء يوسف المتحدث الرسمي باِسم رئاسة الجمهورية فى بيان صحفي اليوم الثلاثاء، بأن الرئيس نوّه إلى متابعة مصر باِهتمام التطورات الأخيرة التي تشهدها الساحة العراقية، معرباً عن الأمل في أن تساعد الإصلاحات التي اِتخذتها الحكومة على إعادة اللُحمة بين أبناء الشعب العراقي الشقيق، والمضي قدماً على طريق المصالحة الوطنية واستعادة أمن واستقرار العراق.

وأضاف المتحدث الرسمي أن اللقاء شهد استعراضاً لتطورات الأوضاع الإقليمية في عدد من دول المنطقة، ولاسيما فيما يتعلق بمكافحة تنظيم داعش الإرهابي.

وفي هذا الصدد، أكد الرئيس على دعم مصر للحكومة العراقية في جهودها المبذولة لمكافحة الإرهاب، بما يضمن تحقيق الأمن والاستقرار ووحدة وسلامة العراق وسيادته على كامل أراضيه.

كما شدد على أهمية دعم المؤسسات الشرعية للدولة العراقية، بما يساهم في تعزيز دورها للحفاظ على وحدة العراق والدفاع عن أراضيه في مواجهة الجماعات الإرهابية والمتطرفة التي تستهدف النيل من شعبه ووحدته.