شدد وزير النقل الدكتور سعد الجيوشي، على أهمية النقل البحري، موضحا أن مصر تمتلك موقعا هاما على البحرين الأحمر والمتوسط ومجموعة موانئ متميزة لا يوجد مثيل لها على مستوى العالم، موضحا أنه حتى الآن لم نحسن الاستفادة منها كما ينبغي وأنه يرحب بأي حلول تأتي من خارج الصندوق وبالاستثمارات الجديدة في هذا القطاع الواعد.

وقال "الجيوشي" خلال مؤتمر لمناقشة مشاكل القطاع البحري، إنه "على استعداد للجري خلف أي فرصة استثمار تضيف للناتج القومي جنيها واحدا وأنه يجب على الدولة توفير مناخ الاستثمار وتذليل العقبات التي تواجه المستثمرين".

وأضاف "الجيوشي" أنه لن يتخذ أي قرار يخص صناعة النقل البحري دون تخطيط أو مشاركة العاملين فيه، مشيرا إلى أن وزارة النقل تهتم بتطوير البنية الأساسية التي تخدم الموانئ البحرية مثل الطرق والسكة الحديد والمترو وأنه لن يتردد في اتخاذ القرار الذي يساهم في تنمية صناعة النقل بصفة عام أو النقل البحري بصفة خاصة، وأنه لن يتأخر في تغيير أي قانون يعطل الاستثمار.

وأعرب "الجيوشي"، عن إيمانه بأهمية القطاع الخاص في التنمية، متمنيا أن تصل استثماراته في صناعة النقل إلى 90%، وأن يقتصر دور الدولة على الرقابة والتنظيم والإشراف.