قال أمير قطر، تميم بن حمد، أمام الدورة الـ70 للجمعية العامة للأمم المتحدة: لا يوجد شريك إسرائيلي لتحقيق السلام في الشرق الأوسط، وماضون في تقديم المساعدات لقطاع غزة، واستمرار عدم حل القضية الفلسطينية وصمة عار في جبين الإنسانية، ويتوجب على المجتمع الدولي اتخاذ موقف حازم يلزم إسرائيل بمتطلبات السلام.

وتابع تميم، أن لا استقرار يدوم من دون عدالة اجتماعية، والنظام السوري لا يزال يرتكب جرائم في حق شعبه، وسوريا تحولت إلى ساحة حرب بسبب مجازر النظام، وأدعو إلى التعاون لفرض حل سياسي في سوريا.

وأضاف تميم أن اتفاق إيران النووي خطوة إيجابية نأمل في أن تساهم في تعزيز الأمن في المنطقة،يجب تجنيب منطقة الخليج أي أخطار من استخدام السلاح النووي، الخلافات الراهنة بين إيران ودول الخليج سياسية وليست مذهبية.

واوضح تميم لا يوجد نزاع سني شيعي في المنطقة ومستعدون لاستضافة حوار في قطر،مستعدون لاستضافة حوار في #قطر بين إيران ودول الخليج