قال المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، السفير علاء يوسف، إن الترجمة الصحفية التي تم تداولها لنص حديث الرئيس عبدالفتاح السيسي مع وكالة أسوشيتد برس الأمريكية، غير دقيقة، فيما يتعلق بالجزء الخاص بعملية السلام في الشرق الأوسط.، وذلك ردا على تساؤلات للإعلاميين المصريين حول ما تم تداوله صحفيا بشأن دعوة الرئيس السيسي لمشاركة دول عربية جديدة في اتفاقية السلام مع إسرائيل.

وأضاف السفير يوسف أن الرئيس تحدث عن فكرة إحلال السلام الشامل بالمنطقة وإنعكاساته الإيجابية على جميع الشعوب، وعلاقات الدول العربية مع إسرائيل، مشددا على أن ذلك لن يتحقق دون حل القضية الفلسطينية وإعلان الدولة الفلسطينية على حدود الرابع من يونيو عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

وتابع المتحدث الرسمي بأن إقامة الدولة الفلسطينية وإحلال السلام الشامل والدائم في منطقة الشرق الأوسط وفقا لمبادرة السلام العربية من شأنه خلق واقع جديد يسمح بتمدد حالة السلام بين مصر وإسرائيل إلى باقي الدول العربية.