خلال الفترات الأخيرة، زادت مشكلة انقطاع المياه بشكل متكرر يصل في بعض الأحيان إلى أيام، لذلك يلجأ البعض إلى شراء خزانات ضخمة لتخزين المياه للاستفادة منها.

الخزانات بها سم قاتل

هناك عدة أنواع من خزانات المياه مثل جلاس فيبر والمعدنية والبلاستيكية، وهى تحتاج إلى عناية خاصة، فأي إهمال قد يؤدي إلى كوارث، يوضحها الدكتور هشام بدوي، استشاري أمراض الجهاز الهضمي والكبد، قائلا أن 50% من مشاكل الجهاز الهضمي تسببها المياه الملوثة.

فمن المعروف أن المياه الراكدة تكون بيئة مناسبة لنمو البكتريا والجراثيم، وإهمال العناية بمواسير المياه، يسبب نزول شوائب والصدأ بالماء، ما يؤدي إلى الإصابة بأمراض كتيرة أهمها السرطان، الدوسنتاريا، التيفود، الكوليرا، الملاريا، حمى الضنك، الحمى الصفراء، البلهارسيا، الإسهال، التهاب الكبد الوبائي أ و ج، والتسمم بالمعادن كالزئبق والرصاص والنحاس.

إهمال يسبب كوارث

لا يهتم السكان بتنظيف خزانات المياه، فمثلا الخزانات المعدنية إذا بدأ الصدأ يظهر من داخلها لابد من تغييرها بالكامل، لأن وضع أي مادة ستتحلل في المياه، ويؤدي ذلك إلى مشاكل وأمراض، أما الخزانات الفيبر جلاس يجب تغييرها بمجرد ظهور شقوق بها.

كيفية الوقاية من تلوث الماء.

تأكد أن الخزان مغلق بالكامل، فالمياه المكشوفة تكون عرضه للأتربة والبعوض والحشرات والتلوث بشكل كامل.

صيانة الخزانات يجب أن تكون من قبل متخصصين وبإشراف من وزارة الصحة.

لا تشرب المياه مباشرة من "الحنفيه" بل قم بغليها لمدة تتراوح من 10 إلى 15 دقيقة، ثم وضعها في زجاجات وتبريدها.