أعاد مركز القاهرة للتنمية نشر ورقة مبسطة بعنوان "كيف تحررين محضر تحرش؟"، حتى تستطيع الفتيات حماية أنفسهن، والتصرف بشكل قانوني سليم في مواقف التحرش.

وتناولت الورقة التي نشرها المركز، على الصفحة الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، اليوم الإثنين، عدة خطوات وهي:

أولا: محاولة الإمساك بالمتحرش وطلب المساعدة من المحيطين وسؤالهم عن إمكانية مساعدتهم من خلال الإدلاء بشهادتهم عن الواقعة.

ثانيا: الذهاب إلى أقرب قسم شرطة، التابع للحادث، حيث تطلب المجني عليها من أحد الضباط تحرير محضرا ضد شخص ما قام بالتحرش بها في الطريق العام.

ثالثا: عند تحرير المحضر سيتم سؤال المجني عليها بعض الأسئلة كما يلي: "ما اسمك؟ هل معكِ إثبات شخصية؟ محل الإقامة؟ هل أمسكتي بالمتحرش؟ أين المتحرش الجاني؟ هل هناك شهود عيان على الواقعة من المتواجدين أثناء الواقعة؟ كيف حدث التحرش؟ أين وقع التحرش؟

رابعا: سيتم سؤال الشهود عن أسمائهم، عمرهم، محل الإقامة، علاقتهم بالمتحرش، ماذا كان رد فعلهم؟ أين كانوا في وقت وقوع الحادث؟ وماذا شاهدوا بالضبط؟

خامسا: في حالة الإمساك بالمتحرش سيتم سؤاله عن اسمه، عمره، مهنته، محل إقامته، سبب تواجده في مكان وقوع الحادث، هل يعرف المجني عليها أو رأها من قبل؟ "بمعنى أن يتم استجواب المتحرش"، وفي حالة عدم الإمساك به، سيتم سؤال المجني عليها، هل تعرفي الجاني من قبل؟ هل يمكن الإدلاء بالمعلومات عن أوصافه، سيتم تحرير المحضر وغلقه، يقيد برقم إداري، ستحتاج إليه المجني عليها للسؤال عن القرار النهائي الصادر عن النيابة التابع لها قسم الشرطة، وفي حالة التعرف على الجاني من المحضر أو التحقيق سيتم تسجيل القضية، في حالة تعذر ذلك يحفظ المحضر.

سادسا: يقيد المحضر برقم أحوال حتى يتم استجواب المتحرش.

سابعا: تحويل المجني عليها والجاني والشهود للنيابة، للتحقيق مع كل منهم، وسماع شهادة الشهود، مع مندوب من القسم برفقته أصل المحضر.

ثامنا: توجه تهمة إلى الجاني ويحجز، وتحدد جلسة لعرض المتهم أمام القضاء، وإدانته بالعقوبة المناسبة التي ينص عليها القانون، والتي قد تصل إلى السجن لمدة 7 سنوات.