رفضت محكمة جنح مستأنف العجوزة، برئاسة المستشار علاء السيد، اليوم الإثنين، الاستئناف المقدم من مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك، على حكم تغريمه 10 آلاف جنيه، لاتهامه بسب وقذف رجل الأعمال ورئيس نادي الزمالك السابق، ممدوح عباس.

وكانت محكمة جنح العجوزة، برئاسة المستشار عمرو حسانين، وسكرتارية سامي غريب قد قضت بتغريم رئيس نادي الزمالك 10 آلاف جنيه، لاتهامه بسب وقذف ممدوح عباس.

وجاء في الدعوى قيام رئيس الزمالك الحالي بربط اسم ممدوح عباس في بعض الأحداث والجرائم التي تخص نادى الزمالك خلال الأربع سنوات التي كان فيها جالسًا على مقعد رئيس النادي، وبالتحديد حتى صدور قرار طاهر أبوزيد وزير الدولة لشؤون الرياضة في الحكومة المصرية السابقة، بإقالة مجلس إدارته بالكامل، وتعيين مجلس إدارة مؤقت برئاسة الدكتور كمال درويش.

وكذلك جاء فى الدعوى أن رئيس نادي الزمالك الحالي اتهم عباس بإهدار المال العام، بإغراقه نادي الزمالك في كم هائل من الديون، بتعاقده مع بعض الصفقات التي تخص الفريق الأول، أمثال الغاني جونيور أجوجو قلب هجوم منتخب غانا الوطني الأسبق، والأردني خالد سعد الظهير الأيسر لمنتخب الأردن الوطني، والفرنسي هنري ميشيل المدير الفني لمنتخب المغرب الأسبق، والذي كان مديرا فنيا للزمالك في عام 2009، بجانب التعاقد مع عدد كبير من اللاعبين المصريين من أنديتهم.