أقام المحامي سمير صبري، طعنا أمام المحكمة الإدارية العليا، اليوم الإثنين، مطالبا بإلغاء قرار اللجنة العليا للانتخابات، باستبعاد إسلام خليل، مؤلف أغاني المطرب الشعبي، شعبان عبدالرحيم، من الانتخابات البرلمانية.

وقال الطعن الذي اختصم رئيس اللجنة العليا للانتخابات، إن قرار اللجنة مخالفا للقانون، وإن جميع أوراق المرشح كاملة، ما عدا إقرارالذمة المالية، الذي تقدم به للمحكمة.

وكانت محكمة القضاء الإداري (أول درجة) قد أيدت قرار العليا للانتخابات باستبعاد المرشح سالف الذكر، ورفضت دعواه، ما دفعه للطعن أمام الإدارية العليا.