كشف المنسق العام لحملة "لا للأحزاب الدينية"، محمد عطية،  بدء تفعيل القائمة السوداء، والتي تضم  أسماء مرشحي الانتخابات البرلمانية، اللذين شاركوا في الاعتصامات الإرهابية في ميداني رابعة والنهضة ولم يعترفوا بإرادة الشعب في ثورة 30 يونيو.

وأكد عطية، في بيان، اليوم الإثنين، أن القائمة تهدف لفضح ممارسات هؤلاء المرشحين أمام مواطني دوائرهم، لتحذيرهم من التصويت لهم، باعتبارهم جزءا لا يتجزأ من جماعة الإخوان.

 وأشار المنسق العام للحملة إلى أنهم ضد عودة تيار الإسلام السياسي، لحماية البلاد من العودة لنقطة الصفر مرة أخرى، وإدخالها في حالة من الفوضى، كتلك التي شهدتها مصر إبان حكم المعزول محمد مرسي.