قال المتحدث باسم وزارة النقل في ألمانيا، اليوم الإثنين، إن الحكومة الألمانية لم تكن على علم مسبق بأي تفاصيل خاصة بتلاعب فولكس فاجن في اختبارات إنبعاثات وقود الديزل قبل كشف النقاب عن الفضيحة في وقت سابق من الشهر الجاري.

وأضاف في مؤتمر صحفي: "إطلع وزير النقل على إدعاءات التلاعب في مطلع الأسبوع الماضي، لم يكن لدينا أي علم مسبق باستخدام مثل هذا النظام".

وأكد المتحدث أن جهاز الرقابة على السيارات في ألمانيا "كيه. بي. إيه" أعطى مهلة لـ"فولكس فاجن" حتى 7 أكتوبر، لتقديم خطة لخفض الإنبعاثات بما يتفق مع التشريعات في ألمانيا.

اقرأ أيضا:

فيديو| كيف تنقذ "فولكس فاجن" نفسها من الانهيار؟