أكد رئيس قطاع المخلفات الصلبة بوزارة البيئة محمد صلاح أن هناك فترة انتقالية لمدة 5 سنوات لأصحاب مكامير الفحم لتوفيق أوضاعهم ثم نقلهم إلى الأماكن الصناعية التي سيتم تخصيصها لهم.

وقال صلاح - في تصريح خاص لوكالة أنباء الشرق الأوسط اليوم الاثنين - إن هذه الفترة الانتقالية لتحويل مكامير الفحم من مكامير ملوثة تعمل بنظام الحرق المكشوف إلى مكامير فحم مطورة وهو ما نعمل عليه حاليا.

وأضاف أننا نقوم بمراجعة النماذج الموجودة التي يمكن أن يستخدموها مستقبلا بهذا الشأن بحيث أن انبعاثات تلك المكامير تكون في حدود القانون المسموح بها.

وأشار صلاح إلى أن تلك الفترة الانتقالية حتى يتم نقلهم إلى أماكن صناعية وإذا تم العمل بمكامير الفحم المطورة لن تصدر أي انبعاثات ضارة بصحة الإنسان.

وقال صلاح "ما أسهل الغلق والهدم ولكن ما أصعب البناء وتوفيق الأوضاع ونحن نعمل على الجانب الصعب وكيفية الحفاظ على التنمية وصحة الإنسان وفي نفس الوقت توفيق أوضاع الصناعات القائمة.

أقرأ أيضا: