أصبحت عناصر طالبان الآن على مشارف مدينة قندوز الاستراتيجية شمال أفغانستان.

ونشر موقع "فرانس 24" اليوم الاثنين، أن مسلحي طالبان يشنون الهجوم على المدينة منذ ليل الأحد وحتى يوم الاثنين، وأشار إلى أن المدينة تعد أول منطقة يهدد تنظيم طالبان بالسيطرة عليها منذ 2001.

وأشار الموقع إلى تمكن قوات الأمن من صد مقاتلى طالبان، صباح الاثنين، إلا أنهم أصبحوا على بعد بضعة كيلومترات من المدينة.

ويعد سقوط قندوز تراجعا خطيرا للرئيس أشرف غني، الذي وعد عند انتخابه في 2014 بتحقيق الاستقرار في البلاد التي مزقتها الصراعات لأكثر من 30 عاما.