أشار مذيع شبكة "فوكس نيوز" الإخبارية الأمريكية، شيبرد سميث، إلى الممثل الأمريكي ليوناردو ديكابريو، على أنه رسام لوحة الموناليزا الشهيرة، ليضيف إلى قائمة أعمال الممثل العالمي مهارة جديدة.

ولم يدرك سميث خطأه في نسب لوحة الرسام الإيطالي ليوناردو دا فينشي الغامضة للمثل الأمريكي، وأكمل تقريره عن العثور على رفاة الفتاة صاحبة لوحة الموناليزا في إيطاليا.

اقرأ أيضا: