أعرب رئيس مجلس الوزراء اللبناني تمام سلام، عن حرصه على قيام "أفضل العلاقات مع مملكة البحرين الشقيقة وجميع دول مجلس التعاون الخليجي"، مشددا على أن "مواقف لبنان الرسمية في شأن العلاقات الخارجية تعبر عنها الحكومة اللبنانية حصرا، ولا ينفرد بها أي طرف سياسي لبناني حتى ولو كان هذا الطرف مشاركا في الحكومة".

وقال "سلام"، في تصريح صحفي اليوم: "إن اخواننا في مملكة البحرين يعرفون طبيعة النظام اللبناني وتعقيدات الواقع السياسي في لبنان التي تسمح بظهور اجتهادات كثيرة حول مختلف القضايا، سواء الداخلية منها أو تلك المتعلقة بالمنطقة والعالم".

وأضاف: "لكننا نؤكد أن ما صدر في بيروت في حق البحرين لا يلزم الحكومة اللبنانية ولا يعبر في أي حال من الأحوال عن موقف لبنان الذي يعرف مكانته ومكانة أبنائه في قلوب البحرينيين وعقولهم (في إشارة إلى تصريحات الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله ضد البحرين مؤخرا)".

وتابع قائلا: "إن لبنان الذي عانى طويلا من تدخل الآخرين في شؤونه الداخلية، يؤكد حرصه على عدم التدخل في شؤون الدول الاخرى خصوصا الدول العربية الشقيقة التي تحتل مملكة البحرين مكانة مميزة بينها، وهو يتمنى كل الخير والتقدم للأخوة البحرينيين، القادرين بحكمة قيادتهم وبتكاتفهم، على تخطي أي اختبار وطني يواجههم".

وختم تصريحه بالقول "إننا نؤكد حرصنا على مصالح أشقائنا العرب بمقدار حرصنا على مصلحتنا الوطنية ومصلحة أبنائنا، ونعتبر أن المرحلة الصعبة التي تواجهها أمتنا تستدعي منا توحيد الصفوف لحماية هذه الأمة وتعزيز منعتها".