عقد طاقم حكام مباراة الزمالك والنجم الساحلي التونسي، المقرر إقامتها مساء اليوم، الأحد، جلسة مطولة السبت، مع مسؤولي النجم الساحلي، عقب نهاية الاجتماع الفني للمباراة، الذي أقيم في مقر النادي التونسي.

ووفقا لمراسل "دوت مصر"، في تونس، بعد نهاية الاجتماع الفني الذي عقد في مقر النجم، وحضره من الزمالك هاني زادة، عضو مجلس الإدارة، وحمادة أنور المدير الإداري، وأحمد السيسي، إداري الفريق، لم يغادر طاقم الحكام مقر النجم الساحلي، وجلسوا في الاستراحة لعدة دقائق، ثم توجهوا إلى أحد الغرف التي كتب عليها مكتب رئيس النادي.

واستمر تواجد طاقم الحكام، ومعهم المراقب الجزائري، محمد بوركروم، مدة وصلت إلى ساعة ونصف الساعة، في حضور المسؤول الإداري للنجم الساحلي، والمدير التنفيذي للنادي حسين جنيح.

وأثارت الجلسة شكوك بعثة الزمالك، ما جعل هاني زادة يسعى لمقابلة مراقب المباراة، من أجل معرفة سر هذه الجلسة، لكنه فشل، ما يثير الشكوك بشأن هذه الجلسة، وتأثيرها على مباراة اليوم، في ذهاب الدور قبل النهائي للكونفدرالية.

ويدير المباراة طاقم حكام من سيشل، مكون من الدولي بيرنارد كامي، ويعاونه مواطناه دانى هينسلي، والدريك إديلايد، والمراقب الجزائري محمد بوركروم. 

اقرأ أيضا: