أكد مصدر أمني، أن مباحث عين شمس نجحت ليلة أمس الأحد، في ضبط المتهمين بقتل العقيد وائل طاحون المفتش بالأمن العام، ورئيس مباحث المطرية السابق، أثناء اختبائهم أعلى سطوح عقار سكني بدائرة قسم عين شمس.

وأوضح المصدر في تصريحات خاصة لـ"دوت مصر" اليوم الاثنين، أن فريق البحث الذي يقوده مفتش مباحث عين شمس العقيد محمد الألفي وبإشراف مدير الإدارة العامة للمباحث اللواء خالد يحي، قام بفحص أكثر 80 مشتبها بهم في الجريمة، وتوصلت التحريات ليلة أمس إلى أن المتهمين أربعة أشخاص، كانوا يختبئون داخل عقار سكني بمنطقة عين شمس.

وأشار المصدر إلى أنه وبعد مراقبة العقار، تم استهداف بمأمورية شارك فيها رئيس مباحث قسم عين شمس المقدم محمد السيسي، وتم تفتيش الشقق السكنية بالكامل، ولم يتم العثور على المتهمين، وبتفتيش السطوح تبين وجود خزان مياه كبير فارغ وبفتحه تبين أن الأربعة متهمين نائمين بداخله، وعليهم غطاء من الكارتون حتى لا يلحظهم أحد، وألقي القبض عليهم وبحوزتهم البندقية الآلية المستخدمة في الحادث.

وكان طاحون، قد اُغتيل في هجوم نفذه إرهابيان مسلحان كانا يستقلان دراجة بخارية، في 20 إبريل الماضي، حيث أطلقا عليه وابلا من الأعيرة النارية لدى خروجه من منزله بحي النعام بالمطرية، وتوفي وسائقه قبل وصوله للمستشفى.

وأعلنت صفحة بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، تحمل اسم "كتيبة الإعدام"، مسؤوليتها عن اغتيال العقيد وائل طاحون، مفتش الأمن العام ورئيس مباحث المطرية السابق.