صرحت الدكتورة نجلاء الأهواني وزيرة التعاون الدولي، أنها وفي ضوء اجتماعها الثنائي مع مدير عام الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي، وقعت اتفاقية القرض المُقدم من الصندوق العربي بمبلغ 60 مليون دينار كويتي بما يعادل 216 مليون دولار، للمساهمة في تمويل مشروع "محطة توليد كهرباء غرب القاهرة" بقدرة 650 ميجاوات.

ويهدف المشروع إلى الإسهام في تلبية الطلب المتزايد على الطاقة الكهربائية في جمهورية مصر العربية، عن طريق زيادة قدرة التوليد في منطقة القاهرة الكبرى، بحوالي 650 ميجاوات، وذلك من خلال إضافة وحدة توليد بخارية في موقع محطة كهرباء غرب القاهرة تعمل بالغاز الطبيعي كوقود أساسي.

وتتولي شركة القاهرة لإنتاج الكهرباء التابعة للشركة القابضة لكهرباء مصر، سداد أعباء القرض على مدار 20عاماً، بعد فترة سماح مدتها ست سنوات وبسعر فائدة يقدر بـ3 % سنوياً.

وتجدر الإشارة إلى أن عنصر المنح فى هذا القرض يبلغ 54% مما يجعله قرضاً ميسراً، كما تم التوقيع على خطاب تفاهم الصندوق لتقديم معونة بقيمة 200 ألف دينار كويتي، ( حوالي 700 ألف دولار) لصالح مستشفى عين شمس التخصصي، لتغطية تكاليف المعدات اللازمة لتعقيم وفرم المخلفات الطبية الخطرة.

على جانب آخر، تباحثت الأهواني مع وزير المالية السعودي بشأن حزمة المساعدات التى أعلنت عنها المملكة العربية السعودية خلال المؤتمر الاقتصادي بشرم الشيخ، والبالغ قيمتها حوالي 4 مليار دولار، حيث إنه من المتوقع أن يتم إيداع وديعة بقيمة 2 مليار دولار، وأن يتولي الصندوق السعودي بالتعاون مع الوزارات المختصة الإشراف على باقي الحزمة.

كما تم مناقشة تخصيص المبلغ المتبقي مناصفة بين تمويل مشروعات تنموية تمثل أولوية لدى الحكومة المصرية، تخصيص تمويل استيراد صادرات سعودية للسوق المصري مثل البترول ومشتقاته، دعم مشروعات القطاع الخاص فى مصر.