بدأت ورشة عمل "فك القيود" التابعة لمشروع ست الحيطة السويدي المصري، يوم 3 أبريل، وتستمر حتى 7 أبريل الحالي. وسيقوم الجميع اليوم الأحد، بالرسم بشارع محمد محمود، ويوسف الجندي، بمنطقة وسط البلد، بداية من الثانية عشر ظهرا حتى السابعة مساء.

تجمع ورشة العمل الحرة "ست الحيطة"، بين مجموعة من رسامي الشوارع وفناني الرسم على الجدران من مصر والشرق الأوسط، ذلك لقضاء 5 أيام في عمل فن الشارع "الجرافيتي" تحت شعار "فك القيود".

ويمكن للجميع الانضمام والرسم معهم على الجدران المفتوحة، بشارع يوسف الجندي.

"ست الحيطة"، مبادرة للرسم والكتابة على الجدران، انطلقت في أوائل ربيع عام2013 في مصر، وتستخدم فن الجرافيتي للتحدث عن المرأة وقضاياها وحقوقها، وذلك من أجل تعزيز وتمكين المرأة العربية.

"ست الحيطة"، تدعم أيضا فنانات الجرافيتي، وجهودهن ليكون حضور الإناث أكثر وضوحا في شوارع مصر والشرق الأوسط.