أعلنت مصادر فلسطينية اليوم السبت، أن شابا فلسطينيا من قطاع غزة، لقى حتفه في ليبيا أثناء مشاركته بالقتال في صفوف تنظيم "داعش"، وذلك بحسب وكالة "الأناضول".

وقالت مواقع إعلامية فلسطينية، إن الشاب عبد الإله قشطة، 28 عاما، من سكان مدينة رفح جنوبي قطاع غزة قتل أمس الجمعة، أثناء قتاله ضمن صفوف "داعش"، في مدينة درنة شرقي ليبيا.

وأضافت المواقع إن قشطة غادر قطاع غزة قبل عدة شهور، وانقطع الاتصال به لفترة طويلة، قبل أن يهاتف أسرته ويخبرها بأنه يقاتل ضمن صفوف "داعش"، وفق ما ذكرت مصادر مقربة من العائلة.

وبحسب "الأناضول" فإن عددا من الفلسطينيين القاطنين في قطاع غزة في الأشهر الماضية لقوا مصرعهم خلال القتال في صفوف تنظيم "داعش" بسوريا والعراق، ولا تتوافر معلومات دقيقة حول أعداد الفلسطينيين، الذي يقاتلون في صفوف التنظيمات الجهادية في سوريا والعراق، غير أن صحيفة فلسطينية قالت في وقت سابق، إن نحو 100 شاب فلسطيني من قطاع غزة، يقاتلون في صفوف تنظيم "داعش".