تعمل إدارة نابولي، بقيادة رئيس النادي، أوريليو دي لاورنتيس، على إقناع مدرب الفريق، ماوريتسيو سارّي، بتمديد تعاقده، في ظل الاهتمام المتوقع به، من قبل بعض الأندية الأوروبية.

وفي هذا الصدد، أبرزت شبكة "توتو ميركاتو" الإيطالية، أن تشيلسي يضع ساري على أجندته، لقيادة الفريق، في حال رحيل أنطونيو كونتي، بنهاية الموسم.

كما أن باريس سان جيرمان، يختار ساري لخلافة أوناي إيمري، في حال عدم فوز الإسباني، بلقب دوري أبطال أوروبا.

ويحاول رئيس نابولي إقناع المدرب، بإلغاء بند الشرط الجزائي، الموجود في عقده، والذي يسمح لأي ناد بالحصول على خدماته، في حال دفع 8 ملايين يورو.

ومن جانبه، أكد ألفريدو بيدولا، الصحفي الخبير في سوق الانتقالات، أن مدرب نابولي ليس منشغلًا في الوقت الحالي بمستقبله، لأنه مهتم باستكمال عمله، حيث يتصدر حاليًا جدول ترتيب الدوري الإيطالي.

ويحصل ساري على راتب قدره مليون و400 ألف يورو، ومن المنتظر أن يُقدم له نابولي عرضًا للتجديد، يتضمن 3 أضعاف راتبه الحالي.