منعت هيئة الإذاعة والتلفزيون بالمملكة العربية السعودية ترشيح أسماء محددة لتغطية نشاطات كبار المسؤولين ونشاطات أجهزة ومؤسسات الدولة، بحسب ما ذكرت صحيفة "عكاظ" السعودية.

واتخذ إدارة الإذاعة والتلفزيون السعودية هذا الإجراء بعد أن لوحظت الطلبات الواردة إلى الهيئة وقنواتها مباشرة أو عن طريق مكتب وزير الثقافة والإعلام، والتي يتم من خلالها ترشيح أشخاص بعينهم للقيام بالمشاركة في التغطية التلفزيونية، وفق ما ورد في تعميم وجه للمشرفين على القنوات السعودية، والإدارة العامة للأخبار، ومدير عام الإنتاج والبرامج، والمشرف على الشؤون الفنية، والمشرف على إدارة العلاقات الدولية والتبادل الأخباري، بعد الاجتماع الذي ترأسه المدير التنفيذي داوود الشريان جاء فيه التأكيد على منع تدخل الجهات في تحديد الأسماء المطلوبة للتغطية.

وتولي المشرف على القناة السعودية خالد مدخلي ترشيح عدد وأسماء الفريق التلفزيوني المطلوب، على أن يكتفى بفريق موحد ومشترك للتغطيات الداخلية والخارجية، ويمثل جميع القنوات، وتوزيع المواد المرسلة إلى جميع القنوات التلفزيونية دون استثناء، بالتنسيق مع إدارة التبادل الإخباري وإدارة الأخبار، مع الأخذ في الاعتبار إذا كان هناك مراسلون معتمدون خارج المملكة من قبل التلفزيون عبر شركات الأخبار المتعاقدة معها فيكتفى بذلك، على أن يكون خالد مدخلي على رأس وفد التغطية للزيارات الملكية وزيارات ولي العهد الداخلية والخارجية، وله صلاحية اتخاذ استثناءات في بعض الحالات وإرسال من ينوب عنه من الهيئة.

إقرأ أيضا

داود الشريان.. كبريت الصحافة الذي أحب المسرح وتألق التلفزيون