قال الناقد طارق الشناوي إن السينما المصرية لم تصل إلى المستوى الفني الذي تستطيع من خلاله مواجهة الإرهاب عبر الشاشة.

وتابع الشناوي في تصريح خاص لـ"دوت فن"، أن الفترة التي قدم من خلالها كل من وحيد حامد وشريف عرفة أفلام لمواجهة الإرهاب كانت فترة ممكنة، ولكن ما يجري حاليا على أرض الواقع يتجاوز الكثير، وبالتالي يحتاج إلي مواجهة أخرى غير التى كانت موجودة بالماضي.

وأشار الشناوي إلى أن قضايا الإرهاب تحتاج إلى دراسة كي يتم تناولها بشكل أعمق من خلال الأعمال السينمائية، لأن الفكر الداعشي هو المشكلة.

أقرأ أيضا..

حنان شومان لـ"دوت فن": السينما دورها محدود في تغيير الفكر

طارق الشناوي يكشف لـ"دوت فن" أسباب اتجاه المنتجين لمسلسلات الـ60 حلقة