أصدرت المطربة شيرين عبدالوهاب بيانا رسميا حول واقعة "البلهارسيا" التي أثارت ضجة كبيرة خلال اليومين الماضيين وتسببت على إثرها في منع نقابة المهن الموسيقية لها من الغناء في مصر، وإحالتها للتحقيق، وعدم منحها التصاريح اللازمة للغناء في الحفلات، إلا عقب مثولها للتحقيق أمام النقابة.. في أول رد لها على تصريحات المسيئة لمصر.

البيان الذي نشرته شيرين عبدالوهاب عبر حسابها الرسمي على موقع "فيسبوك"، جاء فيه: "بيان مني أنا شيرين سيد محمد عبد الوهاب، الطفلة المصرية البسيطة التي نشأت في منطقة القلعة الشعبية وتعلمت حب هذا الوطن والانتماء إليه من بسطاء مثلها يحبون تراب هذا الوطن دون أي مقابل، الطفلة التي كبرت وأصبحت شخصية عامة معروفة تحاسب على كل نفس تتنفسه وكل حركة تتحركها ولكنها ما زالت تحتفظ بطفولتها وعفويتها وهو ما يسبب لها الكثير من المشاكل".

وتابعت: "أنا شيرين عبد الوهاب التي غنت لمصر و شهدائها و لم تتأخر لحظة في تلبية نداء وطنها في أي وقت بصوتها واسمها و كل ما حققته، رفضت الغناء في أي دولة علي خلاف سياسي مع وطنها مهما كانت الإغراءات أو المقابل و دون أن يطلب منها أحد ذلك، و هذا ليس فضلا و إنما واجب و شيء بسيط مقارنة، بما أعطته لها بلدها و أبناء بلدها الذين جعلوها الآن فيما هي عليه، شيرين التي تفخر عندما تغني في أي دولة و يسبق اسمها لقب المطربة المصرية، وتجده شرفا ما بعده شرف، ونعمة من الله أنها نشأت في هذا الوطن".

وكشفت شيرين أن ما كتبته داخل البيان ليس للدفاع عن خطأ و لا للهروب من اعتذار واجب من دعابة لم تكن في محلها ومن تعبير خانها، فالخطأ خطأ و الصواب صواب، على حد تعبيرها.

وأوضحت شيرين أن الفيديو الذي أصاب أبناء وطنها بالصدمة من حفلة في الشارقة منذ أكثر من عام، وأنها لن تبحث وراء من احتفظ به كل هذه المدة ليظهره الآن و في هذا التوقيت، مؤكدة أنها عندما شاهدته كما لو كان هذا الموقف يحدث أمامها لأول مرة و كما لو كانت من تتحدث فيه شخص غيرها.

واختتمت شيرين قائلة: "و طني الحبيب مصر وأبناء وطني مصر أعتذر لكم من كل قلبي عن أي ألم سببته لأي شخص فيكم و يعلم الله مدي حبي وانتمائي لبلدي مصر و لكم جميعا، فلم و لن أنسي فضل مصر و فضلكم و أعدكم بأن أتدارك مستقبلا مثل هذه الأخطاء الساذجة التي تضعني الآن أمامكم في مثل هذا الموقف الذي أتمني لو لم أكن فيه الآن.. أنا آسفة".

كان قد تداول مقطع فيديو للمطربة شيرين عبدالوهاب عبر مواقع السوشيال ميديا، حيث تحدثت بشكل صادم عن مصر بأغنيتها الشهيرة "مشربتش من نيلها".

وتظهر شيرين عبدالوهاب في الفيديو، وهي على المسرح في إحدى حفلاتها بلبنان، حيث طلب منها إحدى الحاضرين للحفل أغنية "مشربتش من نيلها"، لترد شيرين بتلقائية: "هيجيلك بلهارسيا.. اشربي مياه معدنية أحسن" لتنهمر عليها الانتقادات والتعليقات السلبية.

وفوجئ الجمهور بالرد الصادم الذي اعتبره الكثير بمثابة إساءة لمصر، وأنها لا يحق لها أن تسخر من بلدها بهذه الطريقة وعلى الملأ مطالبين باعتذارها رسميًا عن إساءتها.

اقرأ أيضا..

رسميا.. "الموسيقيين" توقف شيرين عبدالوهاب عن الغناء

فيديو.. بعد غنائها له.. شيرين تسيء لـ"النيل" في لبنان