أكد محمد مناع، ممثل موانئ دبي العالمية،اليوم الثلاثاء، خلال فعاليات المؤتمر الاقتصادي الأول لمحافظة بورسعيد ، أن الانجاز يبدأ بفكرة وأن تنمية قطاع النقل في كل دول العالم يساهم في النمو الاقتصادي وبدون قطاع نقل قوي لا يوجد تنمية اقتصادية.

وأوضح أن بعض موانئ دول شرق آسيا وسنغافورة لا تتوافر لديهم معطيات التنمية مقارنة بما تمتلكه مصر من مقومات عديدة خاصة أن موقع مصر الجغرافي يؤهلها لحدوث طفرة اقتصادية واستثمارية كبيرة.

وأضاف "مناع" أنه لا بد من توافر العديد من الحلقات العامة لتنمية قطاع النقل في مصر، خاصة أنها تقع على البوابة التي تربط بين الشرق والغرب ولو أوجدنا الفكرة للوصول إلي أفضل الخدمات وتوفيرها للمستثمر الأجنبي في بورسعيد ستنتقل نقلة اقتصادية وتشهد نمو كبير في معظم التجارة التي تربط بين الشرق والغرب خاصة أن المستثمرين في أي مكان لهم مطالب عديدة لتحقيق أرباح وعائد لهم.

وأشار الي أن ما يحدث في مصر الآن بشكل عام وبورسعيد بشكل خاص تؤكد أننا نسير علي الطريق المستقيم ولابد من التنويع التجاري والاقتصادي للمحافظة.

وأعلن عن استثمارات موانئ دبي لن تقتصر علي موانئ المنطقة الاقتصادية فقط بل من الممكن أن تمتد الي كافة الموانئ المصرية من السلوم الي بورسعيد.

رسميا.. "الموسيقيين" توقف شيرين عبدالوهاب عن الغناء