دشن نشطاء خليجيون في منطقة الخليج هاشتاج "#تميم_ينبح_وشريفة_تفرح"، وذلك تعليقا على الخطاب الذي ألقاه أمير قطر أمام مجلس الشورى القطري صباح يوم الثلاثاء، والذي واصل فيه إساءاته لدول الخليج.

وتناول المغردون التناقضات الكبيرة التي شهدها الخطاب الذي ألقاه تميم عند حديثه عن الإجراءات التي اتخذتها الدول العربية الداعمة لمكافحة الإرهاب، بصدد قطر، منذ يونيو الماضي، وهو ما يعكس حالة الارتباك التي انتابت أمير قطر .

يقول الإعلامي السعودي عبدالرحمن السليس أنها عادة نظام قطر، ففي الوقت الذي يشكو فيه تميم من تداعيات المقاطعة العربية على قطر، يؤكد في مناسبات أخرى أن بلاده لم تتأثر من جراء المقاطعة على المستوى الاقتصادي، موضحا أن ذلك يمثل استمرارا للنهج الذي تبناه من قبل، حيث كان النظام القطري الداعم الأكبر لما يسمى بثورات الربيع العربي في دول المنطقة، ليعود بعد ذلك ليتباكى على أحوالها.

أما المغرد السعودي أبو عمر فأكد أن المقاطعة سوف تستمر حتى موافقة قطر على المطالب التي تقدمت بها الدول العربية الداعمة لمكافحة الإرهاب منذ بداية الأزمة، مطالبا إياه بالتوقف عن اللطم والنواح.


أما الصحفي السعودي عبدالرحمن العنبري فيقول على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، أن هناك "تناقضات غريبة في خطاب تميم بن حمد اليوم في مجلس الشورى حول الاقتصاد القطري وما نشاهده من أخبار أن الاقتصاد القطري على حافة الانهيار".



كان أمير قطر قد ألقى خطابا صباح اليوم في افتتاح الدورة البرلمانية الجديدة لمجلس الشورى القطري، حيث واصل أكاذيبه وإساءاته للدول العربية، مدعيا أن الإجراءات التي اتخذتها بصدد قطر لم تؤثر عليها.

اقرأ أيضًا..

خطاب تميم أمام مجلس الشورى.. تناقضات أم إنكار للواقع ؟