دهون البطن من أكثر المشكلات التي تعاني منها السيدات خاصة بعد سن الأربعين ومرحلة انقطاع الطمث، وهذه مشكلة كبيرة قد تعرض المرأة للإصابة بالسرطان حسب دراسة طبية حديثة.

وأكدت الدراسة الإيطالية حسب وكالة أنباء الشرق الأوسط أن تراكم الدهون في منطقة البطن تجعل النساء معرضات بشكل كبير للإصابة بأورام الرئة والمعدة بنسبة تصل إلى 50%.

وقال الباحثون إن تراكم الدهون في هذه المنطقة المهمة يؤدي إلى زيادة نسبة الأنسولين، الذي يعطل إنتاج الهرمون لزيد تراكم الدهون في الجسم، وهذا يزيد فرص تطوير الالتهابات المزمنة وهذا مرتبط بزيادة مخاطر الإصابة بالسرطان.

وقال الدكتور "ميرسك ستونستروب" المشرف على الدارسة إنه مع بدء مرحلة انقطاع الطمث في النساء، يشرع الجسم في تخزين الدهون في الجسم، وخاصة في منطقة البطن وهذا يزيد من مخاطر الإصابة بالسرطان التي تسببها السمنة.

وقام الباحثون بتحليل بيانات 5،855 امرأة بعد سن اليأس مع متوسط عمر 71 في بداية عام 1999، كانت المشاركات في الدراسة لديهن مستويات من الدهون في الجسم تصنف على أنها نسبة عالية أو منخفضة من الدهون في منطقة البطن، وخضعت المشاركات لمسح إضافي على مدار ١٢ عامًا .

وتكشف النتائج أن النساء اللواتي تحملن دهونًا إضافية حول بطونهن زاد احتمال إصابتهن بسرطانات الرئة أو الجهاز الهضمي بنسبة تزيد على 50 % .

اقرأ أيضاً:

فيديو| أفضل طريقة لحرق دهون البطن والكرش

احترسي.. زيادة الوزن في سن اليأس تعرضك لسرطان الثدي