تستكمل اليوم، الأربعاء، مباريات دور المجموعات يواجه ليفربول الإنجليزي، الذي يلعب في صفوفه محمد صلاح، لاعب المنتخب الوطني، فريق إشبيلية على ملعب الأنفيلد في مباراة قوية ضمن مواجهات المجموعة الخامسة، والتي يسعى من خلالها الريدز لاستعادة توازنه بعد الكبوة التي تعرض لها في البريميرليج وخسارته بخماسية نظيفة من مانشستر سيتي السبت الماضي.

وبات المهاجم نولتيو، الذي تبينت إصابته في الساق اليمنى عقب الخضوع لفحص طبي أمس الأول الإثنين، أبرز الغائبين عن قائمة اللاعبين الـ22 التي أعلنها مدرب إشبيلية، إدواردو بيريزو، وكشف بيريزو عن قائمة المباراة الافتتاحية لفريقه، وعاد للقائمة الحارس ديفيد سوريا والمدافع نيكو باريخا ولاعبو الوسط جيدو بيزارو وإيفر بانيجا ومايكل كرون-دلي والمدافع لويس مورييل.

وهكذا استعاد المدرب الأرجنتيني في هذه القائمة ستة لاعبين لم يخوضوا مواجهة إيبار أول أمس السبت بالليجا، بينما غاب عن القائمة علاوة على نوليتو لاعب الوسط الألماني يوهانس جايس.

ويعود تاريخ آخر هزيمة تعرض لها إشبيلية في إنجلترا إلى الموسم الماضي حين تعرض للإقصاء على يد ليستر سيتي الذي انتفض على أرضه وحقق الفوز بهدفين نظيفين بعد أن خسر ذهابا 2-1 أمام الفريق الأندلسي.

وفي نفس المجموعة، ماريبور السلوفيني نظيره سبارتاك موسكو الروسي على ملعب الأول.