القاهرة 20°
دوت مصر
شريف محرم بدر رئيس مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار

"دعم القرار": انخفاض مؤشر الحالة المعيشية للمصريين

دوت مصر- ناصر يوسف:

انخفض مؤشر توقعات تحسن الحالة المعيشية والاقتصادية للمصرين خلال شهر أبريل/نيسان الماضى، وفقا لتقرير ثقة المستهلك في الآداء الاقتصادي الذي يصدره مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار التابع لمجلس الوزراء.

قال المركز، في تقريره، إن مؤشر توقعات تحسن الحالة المعيشية والاقتصادية سجل 165.7 نقطة خلال شهر أبريل/نيسان الماضي مقابل 179.1 نقطة خلال شهر مارس/آذار 2014، كما تراجع المؤشر العام لثقة المستهلك في الآداء الاقتصادي ليسجل 89.1 نقطة مقابل نحو 106.6 نقطة خلال شهر مارس/آذار، وانخفض مؤشر مستوى الدخل للأسرة بنحو 13.2% ليسجل نحو 47.2 نقطة مقابل نحو 54.4 نقطة خلال شهر مارس/آذار.

ووفقا للمركز، انخفض مؤشر الثقة في السياسات الاقتصادية السائدة بنحو 5.7% ليسجل نحو 81.5 نقطة خلال شهر أبريل/نيسان مقارنة بنحو 86.4 نقطة.

وقال الخبير المصرفي أحمد آدم، في تصريح خاص بـ"دوت مصر"، إن المؤشرات تعكس تأثيرات الأوضاع الاقتصادية على المواطنين وفشل الحكومات المتعاقبة في حل المشكلات المزمنة أو قدرتها على تغيير الثقة في السياسات الحكومية المتبعة.

وأضاف "آدم"، أن الأوضاع الاقتصادية تزداد سوءا منذ ثورة 25 يناير رغم المساعدات المالية الضخمة التي تلقتها الدولة والتي فشلت الحكومة في استخدامها الاستخدام الأمثل الذي يوفر بيئة معيشية ملائمة.
وقال مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار، إن انخفاض مؤشر مستوى دخل الأسرة يعود بشكل رئيسي إلى انخفاض نسبة من يرون أن الحالة المادية لهم ولأسرهم أفضل في السنة الماضية لتبلغ نحو 10.4% خلال شهر أبريل/نيسان مقارنة بنحو 16.3% خلال شهر مارس/آذار.

وبلغ متوسط الدخل السنوي الإجمالي للأسرة خلال (2012/2013) نحو 30 ألفا و500 جنيه وفقا للجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء.

وأرجع مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار انخفاض مؤشر الثقة في السياسات الاقتصادية السائد بشكل رئيسي إلى انخفاض من يرون أن فرص العمل متوفرة في الوقت الحالي لتبلغ 5.3% مقارنة بنحو 8.1%، وارتفاع نسبة من يرون أن فرص العمل غير متوافرة في الوقت الحالي لتبلغ 70% مقارنة بنحو 67.3% خلال شهر مارس/آذار.

وبلغ معدل البطالة خلال الربع الأول من العام الجاري 13.4% من إجمالي قوة العمل مقابل 9.1% في نفس الربع من عام 2010 وفقا لبيانات رسمية للحكومة.

وقال مركز المعلومات إن انخفاض مؤشر توقعات تحسن الحالة المعيشية والاقتصادية للأسرة والمجتمع ككل خلال شهر أبريل/نيسان بشكل رئيسي إلى انخفاض الذين يتوقعون تحسن الحالة المادية لهم ولأسرهم خلال العام المقبل لتبلغ نحو 3.02% خلال أبريل/نيسان مقارنة بنحو 35.2% خلال مارس/آذار، وكذلك ارتفاع نسبة الذين يتوقعون سوء الحالة المادية لهم ولأسرهم لتبلغ نحو 11.6% مقارنة بنحو 7.8%.

csr