شكرًا للشعب الصابر

    هذا المقال ربما يكون مؤلمًا أو صادمًا، ولكن لابد منه لأن الوضع يتطلب قرارات حاسمة حتى وإن كانت مؤلمة ولكنها شافية.

    بالتأكيد جميعنا لسعته نار الأسعار والغلاء الناتج عن تأجيل خطة الإصلاح الاقتصادي ولا أعلم لماذا حتى الآن يتم تأجيلها.

    وأيضا الفساد والممارسات الاحتكارية لبعض ذويي الضمائر المعدومة من التجار ورجال الاعمال الفاسدين .

    بالتاكيد أنا جزء من هذا المجتمع وتأثرت مثلما يتأثر الجميع، وربما بشكل أقل نوعًا ما، ولكن ينسحب علي ارتفاع الأسعار والقرارات الاقتصادية غير الصحيحة أو حتى الصحيح منها ولكن تم في توقيت خاطيء .

    بالتاكيد الأزمة الاقتصادية تعود جذورها أولا إلى عدم الاستقرار السياسي وقت أن كانت مصر غير مستقرة، ولكن الآن الوضع اختلف فهناك رئيس منتخب وسياسات واضحة وحكومة وبرلمان واستقرار أمني وكل المقومات التي تعيد بناء الدولة بشكل قوي.

    وأيضا الضرر الذي لحق بقطاع السياحة والعديد من المشكلات التي لن اخوض فيها الآن بالتفصيل، مثل تصاعد عجز الموازنة نتيجة لسياسات الدعم التي يجب أن تتغير ويجب أن يتحمل المواطن جزء ولو يسير بترشيد إنفاقه واستهلاكه وتغيير عاداته وسلوكه.

    وأيضا سياسات الدعم التي تفتقد الكفاءة والفاعلية التي طبقتها الحكومات المتعاقبة هي أحد أبرز العناصر التي تضغط على الاقتصاد المصري ولابد لها من حل سريع وإلا سنتعرض لمشكلات غير طبيعية ربما تؤثر علي الدولة بشكل عام .


    فاتورة الدعم الحكومي تستقطع من الميزانية حوالي الثلث وهو رقم مخيف ولا تصلح معه أي تنمية حتى لو جئنا بكل خبراء العالم الاقتصاديين ، لأنه لا يوجد دولة في العالم تفعل مثلما تفعل مصر خاصة ان الدعم لا يصل الي المواطن الفقير الذي يستحقه ودعني أضرب لك مثلا :


    مواطن يملك سيارة قديمة موديل 77 يضع بنزينا مدعوما بالسعر العادي مثله مثل مواطن اخر يركب سيارة ثمنها يتجاوز المليون جنيه.


    ايضا فاتورة دعم رغيف الخبز هناك حوالي 81 مليون مواطن يحصلون علي دعم الخبزوبالتاكيد هذا الرقم غير حقيقي وانا شخصيا اعرف احد المواطنين لديه ثلاثة اطفال وفوجي ان هناك بطاقة دعم الخبز او ما يعرف بفارق النقاط اخري بالاسم نفسه وعليها 6 افراد .


    إذن لكي نخرج من هذه الأزمة والتدهور الحاد الذي يشهده الاقتصاد المصري لابد على الحكومة الحالية ان تتخذ من الاجراءات السريعة والقرارات التي تحافظ فيها علي البنية الصحيحة للمنظومة الاقتصادية حتي لو كانت تلك القرارات كما قلت من قبل مؤلمة.


    وأيضا يجب على المواطن المصري ان يتحمل وانا اعلم انه تحمل الكثير ولكن فترة الفوضي من 2011 وما تلاها من حكم الجماعة الارهابية تسببت في الكثير والكثير من المشكلات التي قد تستغرق سنينا في حلها.


    ويجب أيضا على صناع القرار إتخاذ - وهو ما يحدث حاليا -وضع سياسات اقتصادية تعالج الأزمة الحالية وتضمن بيئة جاذبة للاستمرار وتعيد النظر في القوانين المقيد لجذب الاستثمارات وتسهيل الاجراءات وغيرها .

    بالفعل مصر تمر بظروف يجب على الجميع ان يتكاتفوا ويتحملوا حكاما ومحكومين؛ لأن البديل هو الانهيار .. لابد أن نصبر ولو قليلا ونتحمل ولكن في النهاية لابد أن نجني ثمرة هذا التعب.

    وفي النهاية شكرًا لهذا الشعب الحمول الصابر .

    حفظ الله مصر لكل المصريين
    شار ل فؤاد المصري

    اقرأ ايضا :
    1. معمر القذافي.. الشخصية الزئبقية
    2. 9 حاجات هتخليك "مبسوط" في مترو الأنفاق
    3. شجرة عائلة "العنطزة" الفنية.. وعميدها الأشهر "عبد السلام النابلسي"
    4. تصويت | من الفنان الذي تفضله "رجل المستحيل" في السينما؟
    5. لو كنت مذاكر نجيب محفوظ كويس .. جرب معنا هذا الاختبار
    6. أبناء باسم يوسف.. عودة "البرنامج" على طريقة iron man
    7. حاجات في كل فرح تهمك أكثر من العروسين
    8. وراء كل "دايت" فاشل.. "ونوس" يأس من خسارة الوزن
    9. العب| اكتشف مين أشهر جزار في السينما المصرية؟
    10. لطفي لبيب.. فيلسوف خط الوسط في السينما المصرية
    11. محمد عبد المطلب.. سلطان المغرمين بـ"الموال"
    12. تامر حسني وعبد الحليم حافظ.. ثنائي جمعهما "الشغف"
    13. بروفايل| هند رستم.. نجمة فضلت وفاء "الكلاب" على سحر السينما
    14. اختبار رابعة| معتز مطر.. الانحياز لـ"الضباب"
    15.  عمرو أديب.. كاريزما تخطت حاجزي "التشفير" و"الإخوان"
    16. عندما يصبح للإنسان نصيب من اسمه.. 5 مشاهد أسعدت "صاحبة السعادة"
    17. الكمبوشة.. صندوق "شيطنة" المسرح
    18. فيديو| عبد الحليم حافظ.. صحفي يمنع التدخين ويطالب بـ"الفيديو كليب"
    19. سالي عبدالسلام.. البعض يذهب لـ"صاحبة السعادة" مرتين