مجلس النواب الأمريكي يؤجل التصويت على نظام التأمين الصحي

    أجل مجلس النواب الأمريكي تصويتا كان مقررا يوم الخميس على تعديل نظام الرعاية الصحية الأمريكي بعد أن رفض نحو 24 عضوا محافظا تأييد أول جهد تشريعي كبير للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، حسبما أفاد نواب جمهوريون، بحسب وكالة الأنباء الألمانية.

    ولم يواجه التشريع المقترح لتعديل "قانون الرعاية الصحية بأسعار معقولة" الذي وقع عليه الرئيس السابق باراك أوباما معارضة من الديمقراطيين فحسب، ولكن من أكثر من 20 عضوا جمهوريا متشددا وعددا من الأعضاء المعتدلين بالحزب.

    وكان إلغاء واستبدال القانون الصادر في 2010 المعروف باسم "أوباما كير"، واحدا من أبرز الوعود الانتخابية التي قطعها على نفسه الرئيس دونالد ترامب وغيره من الجمهوريين أثناء انتخابات العام الماضي.

    وجاء ذلك التراجع في الدعم بالرغم من حملة ضغط قوية من جانب ترامب. وكان الرئيس قد هدد الجمهوريين في وقت سابق من الأسبوع الجاري بالتصويت على الإصلاحات وإلا سيواجهون تداعيات سياسية، وفقا لما ذكرته صحيفتا نيويورك تايمز وواشنطن بوست.

    وأعلن كيفين مكارثي، زعيم الأغلبية الجمهورية بمجلس النواب الأمريكي، أن مجلس النواب قد يبدأ مناقشة الاصلاحات التي طرحت على المجلس أوائل مارس، معربا عن أمله أن يجري التصويت صباح اليوم الجمعة.