التوقيت الأربعاء، 13 نوفمبر 2019
التوقيت 08:03 م , بتوقيت القاهرة

انطلاق قمة تجارة التجزئة الأولى فى مصر "2019 ERS"

جانب من انطلاق قمة تجارة التجزئة الأولى فى مصر "2019 ERS"
جانب من انطلاق قمة تجارة التجزئة الأولى فى مصر "2019 ERS"
انطلقت أمس القمة الأولى لتجارة التجزئة فى مصر وشمال إفريقيا "2019 ERS"، والتي تستهدف مناقشة كافة التحديات التى تواجه قطاع التجزئة في مصر وتبادل الخبرات بين القطاع الحكومي والخاص.
 
جاء ذلك  بحضور كلًا من الدكتور إبراهيم العشماوي، مساعد أول وزير التموين ورئيس جهاز تنمية التجارة الداخلية،  الدكتور محسن عادل، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة وأحمد الوكيل، رئيس الغرف التجارية وحسام فريد، مساعد وزير الصناعة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة، وأحمد سالم، رئيس الإتحاد العربي للإستثمار العقاري والصناعي، بالإضافة إلى أكثر من 200 خبير فى قطاع التجزئة و ألف زائر وخبير ومستثمر بالقطاع.
 
WhatsApp Image 2019-04-11 at 1.37.17 PM
وشهدت فعاليات القمة 6 جلسات نقاشية ضمت أكثر من 45 متحدث من كافة الخبرات والكفاءات وقطاعات تجارة التجزئة، من بينهم تيموثي إرنست، الرئيس التنفيذي لمجموعة الفطيم مول، وناقشت الجلسة الأولى "بناء نموذج تجزئة ناجح في مدن حضارية جديدة"، وناقشت الجلسة الثانية مستقبل البيع بالتجزئة فى مصر وتحدياته وفرصه المتاحة.
 
وقد ركزت الجلسة الثالثة على المرأة حيث ناقشت دور المرأة في عالم الأزياء والملابس، والاحتفال بدورها في مجال تجارة التجزئة بمنطقة الشرق الأوسط، وناقشت الجلسة الرابعة دور العلامات التجارية وأهمية السمة التجارية في خلق قوة شرائية متميزة، أما الجلسة الخامسة فقد سلطت الضوء على أحدث استراتيجيات التجزئة وتطبيقات الأعمال الإلكترونية، بينما ناقشت الجلسة الأخيرة النموذج الأمثل ما بين أساليب التجارة التقليدية وغيرها من أساليب التجارة الإلكترونية.
 
WhatsApp Image 2019-04-11 at 1.37.18 PM (1)
 
وقد أشاد الدكتور إبراهيم العشماوي، مساعد أول وزير التموين ورئيس جهاز تنمية التجارة الداخلية، بفكرة انعقاد قمة تجارة التجزئة التي تجمع الخبرات والكفاءات المصرية من القطاعي العام والخاص والكفاءات العالمية في مكان واحد لتكون النتيجة نموا وتطورا للقطاع بالكامل فى مصر.
 
وأضاف الدكتور إبراهيم العشماوي أن الدولة ومؤسساتها المختلفة تخطو خطوات واثقة نحو تنمية وتطوير قطاع التجارة الداخلة وتجارة التجزئة في مصر بما يتماشى مع رؤية 2030 التي وضعتها الحكومة المصرية للنهوض بكافة قطاعات الدولة والإقتصاد المصري بهدف جعله قادرا على تحقيق نمو احتوائي مستدام، ويتميّز بالتنافسية والتنوّع ويعتمد على المعرفة، ويكون لاعباً فاعلاً في الاقتصاد العالمي، وتعظيم القيمة المُضافة، وتوفير فرص عمل لائق ومنتج.
 
وأوضح الدكتور العشماوي أنه لا يجب أن ينسى الجميع أنهم أمام فرصة حقيقة تقدمها الدولة ومؤسساتها للعاملين بقطاع التجزئة ليكونوا قاطرة حقيقية تقود النهضة الاقتصادية التى تشهدها مصر على كافة المستويات، فى ظل الجهد الحكومي الكبير على مستوى التشريعات الجديدة وتطوير بيئة الاستثمار فى مصر لتكون أرضا خصبة لتحقيق كل ما نطمح إليه من تلك القمة.
 
وشهد الافتتاح الرسمي تكريم أكبر 20 شركة عاملة في قطاع تجارة التجزئة بمصر، وذلك لإسهاماتهم الملحوظة في النهوض بالقطاع وتطويره وتأثيرهم الإيجابي على الاقتصاد والمناخ الاستثماري بمصر، وقام بتسليم جوائز القمة الدكتور إبراهيم العشماوي، مساعد أول وزير التموين ورئيس جهاز تنمية التجارة الداخلية، حيث كُرم كلًا من البنك الأهلي المصري، مجموعة الفطيم، مجموعة Landmark Leisure الإماراتية، الشركة المصرية للخدمات المجتمعية "خدماتي"، المنصور للسيارات، صنوان للتجارة، كارينا، كازيون، إيفا فارما، فينتي للملابس، ماء الذهب للعطور، مراكز للإستثمار العقاري، سويفل للنقل الجماعى التشاركى، أرامكس للخدمات اللوجيستية، فيكتوري لينك للحلول الرقمية، شركة Big billboard، شركة B2B، شركة JLL للاستشارات العقارية، وبوابة مصر العالم الرقمية EG GATE  وديجافو.
 
ومن جانبه، قال مروان عبد الرازق، الرئيس التنفيذي لشركة "بيزنكس| فرنشايزجيت للاستشارات"، إن القمة تمثل نقطة تحول كبيرة فى قطاع تجارة التجزئة فى مصر، خاصة أنها تضم عدد ضخم من الخبراء والمديرين التنفيذين والمؤسسين لشركات ناجحة وكبيرة في القطاع داخل مصر وخارجها، وهو ما سيتيح فرصة لكافة المشاركين الاستفادة من تلك الخبرات، مضيفا أن أهداف تلك القمة كبيرة وهامة ويأتي على رأسها دعم عجلة الاقتصاد المصري، وضخ أفكار جديدة وبناء طموحات وأحلام أكبر يمكن استثمارها وتحويلها إلى نمو وتطور لكافة مشروعات القطاع على أرض الواقع.
 
وأكد عبد الرازق أن القمة تأتى في مرحلة نجاح ونمو لمصر على مستوى المشروعات العمرانية الكبرى، والتوسع والنجاح الاقتصادي، وهو ما يحتاج لتحرك كافة القطاعات بنفس القوة والسرعة، مشيرًا إلى الأرقام والاحصائيات الخاصة بقطاع التجزئة والتي تكشف أن القطاع هو الأكثر جذبا للمشتغلين بين كافة قطاعات الاقتصاد خلال النصف الأول من عام 2018، وذلك وفقا لأخر احصائية عن حجم العمالة والتشغيل والصادر عن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في نفس العام، وهو ما يؤكد حجم تعطش السوق المصري للنمو في تجارة التجزئة فى كافة محافظات مصر.