التوقيت الأربعاء، 22 مايو 2019
التوقيت 12:35 م , بتوقيت القاهرة

غدا.. وزير المالية يتابع منظومة التأمين الصحي ببورسعيد

وزير المالية الدكتور محمد معيط
وزير المالية الدكتور محمد معيط

يتفقد الدكتور محمد معيط وزير المالية ورئيس هيئة التأمين الصحي الشامل الجديدة، غدا السبت بمحافظة بورسعيد، الموقف التنفيذي لتطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل في محافظة بورسعيد.

وقالت وزارة المالية في بيان اليوم الجمعة، أن جولة الوزير تستهدف الاطمئنان على التجهيزات وجاهزية المستشفيات والمراكز الطبية لتطبيق المنظومة وتحسين جودة الخدمة الصحية بالمنشآت الطبية والوقوف على جاهزية مقر عمل هيئات التأمين الصحي الشامل الثلاث ببورسعيد ومدن قناة السويس تمهيدا لتطبيق قانون التأمين الصحي الشامل الجديد فى محافظة بورسعيد خلال عام 2019 ليشمل جميع المحافظات تباعًا.

وأكد الوزير أن هناك دعم قوي من القيادة السياسية والحكومة لسرعة الانتهاء من جميع الترتيبات والتجهيزات اللازمة لبدء تطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل الجديدة في الوقت المحدد وضمان استمرارها لرعاية صحة المواطنين بأفضل صورة ممكنة.

وأوضح وزير المالية أن هناك جهود ضخمة تبذلها وزارة الصحة بكل قياداتها وكوادرها لبدء تطبيق وتنفيذ منظومة التأمين الصحي الشامل بكفاءة وذلك بالتنسيق والتعاون الكامل مع وزارة المالية وذلك في ضوء المتابعة اللحظية من الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء لتطبيق هذه المنظومة بأفضل آلية ممكنة لضمان التنفيذ الأمثل لها بهدف حصول المواطن المصري على أفضل خدمة صحية.

وأشار الوزير إلى الجهود الملموسة التي تبذلها محافظة بورسعيد بكل قياداتها على كل المستويات لتصبح المحافظة جاهزة للتطبيق الشامل والمتكامل للمنظومة وبأفضل صورة ممكنة خاصة أنها أول محافظة سيتم التطبيق بها وستصبح نموذج يحتذى به في التطبيق تباعا بجميع المحافظات.

ويرافق الوزير في الجولة التفقدية اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد والدكتور خالد النوري رئيس هيئة الرعاية الصحية الجديدة والدكتور أشرف إسماعيل رئيس هيئة الرقابة والاعتماد بالإضافة إلى أعضاء مجلس إدارة هيئة التامين الصحي الشامل وقيادات وزارات المالية والصحة والاتصالات.

ومن جانبها أوضحت مي فريد معاون وزير المالية أن أهم ملامح نظام التأمين الصحي الشامل تتمثل في فصل التمويل عن تقديم الخدمة بجانب إنه نظام إلزامي تكافلي ويغطي جميع أفراد الأسرة وقائم علي التكافل بين الغنى والفقير، والذي يتمتع بصحة جيدة ومن يعاني من الأمراض إلى جانب أنه نظام إلزامى يطبق على جميع أفراد المجتمع وأن حزمة الخدمات المقدمة لا تقل عن الحزمة الحالية.