التوقيت الأحد، 20 سبتمبر 2020
التوقيت 07:38 م , بتوقيت القاهرة

حكومة فرنسا تلجأ لتهدئة الأزمة وتقرر تعليق رفع أسعار الوقود

الحكومة الفرنسية تلجأ للتهدئة مع المتظاهرين في باريس
الحكومة الفرنسية تلجأ للتهدئة مع المتظاهرين في باريس

أعلن رئيس الوزراء الفرنسي إدوارد فيليب عن قرار الحكومة الفرنسية بتعليق رفع أسعار الوقود، وذلك في أعقاب احتجاجات عنيفة شهدتها العاصمة الفرنسية باريس على مدار الأيام الماضية.

 

 

 

ويعد هذا القرار هو أول خطوة جادة من جانب الحكومة الفرنسية نحو التهدئة مع المحتجين، بل وأول خطوة تراجع كبيرة يتخذها الرئيس إيمانويل ماكرون بشأن سياسة مهمة منذ توليه السلطة في عام 2017.

احتجاجات "السترات الصفراء" التي بدأت يوم 17 نوفمبر الماضي ركزت على التنديد بارتفاع تكلفة المعيشة بسبب الضرائب التي فرضتها حكومة ماكرون على الوقود والتي يقول الرئيس إنها ضرورية لمكافحة التغير المناخي وحماية البيئة.

وكان مجموعة من السياسيين الفرنسيين قد طالبوا الحكومة بتأجيل الزيادة في الضرائب المفروضة على الوقود، المقررة مطلع العام المقبل، وهو المطلب الرئيس للمتظاهرين.

وضريبة الكربون، من الرسوم التي تعتمدها عديد الدول حول العالم، بهدف خفض اعتماد المستهلكين على الوقود، والتحول نحو الاقتصاد الأخضر، عبر فرض أو زيادة ضرائب المحروقات.