التوقيت الأربعاء، 14 نوفمبر 2018
التوقيت 06:08 م , بتوقيت القاهرة

أمريكا تتهم الصين بعدم الالتزام باتفاقية تجسس سيبراني مشتركة

أمريكا والصين
أمريكا والصين

ألمح روب جويس كبير مستشاري الأمن السيبراني بوكالة الأمن القومي الأمريكية، إلى عدم التزام الصين باتفاقية التجسس السيبراني التي تم توقيعها بين أمريكا والصين منذ عام 2015.

وكانت اتفاقية التجسس السيبراني قد وقعتها أمريكا إبان فترة رئاسة باراك أوباما، مع الصين بهدف وقف التجسس عبر الإنترنت سواء عبر القرصنة التي تتم من جانب الجهات الحكومية أو من جانب الشركات الخاصة.

ولكن جويس فاجئ الجميع عند سؤاله حول ما إذا كانت هناك محاولات صينية تسعى لاختراق الأمن الخاص بأمريكا، وقال "نعتقد أنهم يقومون بذلك".

تصريحات كبير مستشاري الأمن السيبراني الأمريكي جاءت على هامش مؤتمر معهد آسبن الذي عقد اليوم.

ونفس ما قاله روب جويس قاله أيضا جيف سيشنز وزير العدل الأمريكي الذي تقدم باستقالته الأسبوع الماضي، حيث أكد أن الصين لم تلتزم باتفاقية التجسس السيبراني.

الجدير بالذكر أن هوا تشون هاي المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية، أوضحت إن الاتهامات التي تدعيها أمريكا ليست لها أي سند واقعي، وقالت "لدينا علاقات قوية مع أمريكا في مجالات الأمن السيبراني".