التوقيت الخميس، 17 أكتوبر 2019
التوقيت 08:04 ص , بتوقيت القاهرة

"القومية للأسمنت"تُعوض 2257 عاملا بعد قرار تصفية الشركة

قال محمد حسنين رضوان، رئيس مجلس إدارة القومية للأسمنت، إن قرار غلق الشركات من أصعب القرارات لكن الأصعب هو استمرار شركة مستمرة فى تكبد الخسارة.

وأضاف "رضوان"، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج "على مسئوليتى"، على فضائية "صدى البلد"، مع الإعلامى أحمد موسى، أن القانون ينص على ضرورة اجتماع الجمعية العمومية حال خسارة الشركة نصف رأس مالها، مشيرًا إلى أن الجمعية العمومية قررت تصفية الشركة، وأنه سيتم تعويض 2257 عاملا وفقا للقانون.

وأشار رئيس مجلس إدارة القومية للأسمنت، إلي أنه سيتم التنسيق مع وزارة القوى العاملة واتحاد العمال لتحديد قيمة التعويضات التى ستمنح للعاملين وفقا قانون العمل، لافتًا إلى أن ديون الشركة تصل إلى 4 مليارات جنيه.

وأوضح رضوان، أن أي عامل يجد نفسه يربح أكثر من شركته يجب أن يشعر بالخطر، وما حدث للقومية للأسمنت إنذار لباقى الشركات، مشيرًا إلى أن مجلس الإدارة سيستمر حتى يتم تفعيل دور الأشخاص المكلفة بتصفية الشركة.

ولفت رضوان إلى أنه من المتوقع مضاعفة قيمة التعويضات التي ستمنح للعاملين إلى 650 مليون جنيه مراعاة لموقفهم، مشيرا إلى أن العمال سيحصلون على كافة مستحقاتهم خلال 3 شهور.