التوقيت الإثنين، 28 سبتمبر 2020
التوقيت 03:25 م , بتوقيت القاهرة

فيديو .. جنود إسرائيليون يهربون خوفا من ألعاب نارية أطلقها متظاهرون فى القدس

الجنود الاسرائيليون يهربون من الالعاب النارية
الجنود الاسرائيليون يهربون من الالعاب النارية
فاجئ مجموعة من الشباب الفلسطينيين، عناصر من جنود الاحتلال الاسرائيلي بإطلاق الألعاب النارية عليهم خلال المواجهات التي اندلعت بين متظاهرين وقوات الاحتلال ببلدة العيساوية في مدينة القدس المحتلة، ونشر المركز الفلسطيني للإعلام على حسابه الرسمي بموقع "تويتر"، اليوم الأحد، فيديو لجنود الاحتلال وهم يهرعون هربا في الشوارع خوفا من أصوات وشرارات الألعاب النارية التي فاجئهم بها الفلسطينيين.

وبالأمس، أحرق مستوطنون يهود متطرفون، أراض زراعية في بلدة بورين جنوب نابلس، وقال مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة غسان دغلس - لوكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) - إن عددا من المستوطنين أضرموا النار في حقول زراعية شرق بلدة بورين، بالقرب من مستوطنة "جفعات رونيه"، ما أدى لاحتراق مساحات شاسعة من المحاصيل وأشجار الزيتون.

الجنود الاسرائيليون يهربون من الالعاب الناريةالجنود الاسرائيليون يهربون من الالعاب النارية

 

وفي السياق ذاته، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي فلسطينيا من مخيم شعفاط، أثناء تواجده في منطقة باب الأسباط بالقدس المحتلة، كما اعتقلت شابا آخر عند حاجز قلنديا العسكري شمال القدس المحتلة، بحجة حيازته سكينا، وأغلقت الحاجز المذكور واحتجزت مئات المواطنين والمركبات.

ومنذ أيام، استشهد شاب فلسطيني جرّاء إصابته بجراح بالغة برصاص جنود الاحتلال الإسرائيلي المتمركزين على حاجز "الكونتينر" شرقي القدس المحتلّة، وزعم  موقع "والا" أن الشاب كان يقود مركبة وحاول تنفيذ عملية دهس تجاه مجموعة من جنود الاحتلال، لافتًا إلى عدم وقوع إصابات في صفوفهم.

 

وأضاف الموقع ، أن السائق أصيب بجراح بالغة الخطورة، فيما أغلق جنود الاحتلال الحاجز الذي يربط شمال الضفة بجنوبها، فيما استشهاد السائق الفلسطيني متأثرًا بإصابته الخطيرة.

 

وكشفت وكالة "صفا" الفلسطينية النقاب عن أن الشهيد هو الشاب أحمد مصطفى عريقات (24 عامًا) من سكان بلدة أبو ديس شرقي القدس المحتلة؛ استشهد جرّاء إصابته برصاص جنود الاحتلال على حاجز "الكونتينر".