التوقيت الأحد، 05 أبريل 2020
التوقيت 02:49 ص , بتوقيت القاهرة

سيدة تسأل بوتين سؤال محرج والرئيس يرد

بوتين
بوتين

منذ وفاة أناتولى سوبتشاك أول عمدة لمدينة بطرسبورج عام 2000، يحرص الرئيس الروسى فلاديمير بوتين، على إحياء ذكرى وفاته، ووضع أكليل الزهور على قبره، وهذا ما حدث بالفعل أمس، حيث أحيا "بوتين" الذكرى العشرين لوفاة  مرشده السياسى"لأناتولى سوبتشاك" مؤكدا أن روسيا بحاجة له.

 

وقال بوتين فى حفل موسيقى أقيم فى بطرسبورج فى ذكرى رحيل سوبتشاك: "نحن اليوم نتذكر أناتولى سوبتشاك، معلمى وصديقي، وأنا أعلن ذلك بكل فخر واعتزاز" مشيرا إلى أن سوبتشاك، كان شخصا لامعا للغاية، وسياسيا كبيرا على المستوى الوطنى، ولفت الرئيس بوتين، إلى أن سوبتشاك قطع طريقا سياسيا طويلا، فى فترة صعبة للغاية وحاسمة فى تاريخ البلاد الحديث.

 

وأضاف : "البلاد كانت تحتاج لمثل هذا الشخص، الذى ظهر فى الوقت المناسب" حسبما جاء في روسيا اليوم.

وأضاف بوتين، أنه عمل مع سوبتشاك أواسط التسعينات، وكان الوضع فى البلاد فى تلك الفترة معقدا، فالاقتصاد كان متصدعا والوضع الاجتماعى منهارا

وأشار إلى أن سوبتشاك كان يتسم بأخلاق عالية، وكان خلال اللقاءات مع المواطنين يجيب على كافة الأسئلة مهما كانت صعبة ومحرجة

وعندما قال "بوتين" أن "سوبتشاك" كان يتسم بالأخلاق خلال لقاءات المواطنين، بادرت إحدى نساء مدينة سان بطرسبرج بتوجيه عدد من الأسئلة المحرجة له.

وبعد أن وضع "بوتين" إكليلاً من الزهور على قبر "سوبشاك" بحسب "سكاى نيوز عربية"، تجمهر حوله عدد من المواطنين؛ بغية التقاط صور تذكارية له بهواتفهم الذكية، وفجأة تقدمت منه سيدة تبدو فى الأربعينات من العمر، وبادرته بالسؤال المحرج: "هل ممكن أن تعيش براتب قدره 10800 روبل (الدولار يساوى نحو 64 روبل)؟

وردّ عليها "بوتن" قائلا: "أعتقد أنه أمر صعب للغاية"، لتكمل السيدة حديثها: "أظن أن مرتبك الشهرى على الأرجح 800 ألف روبل (نحو 13 ألف دولار)".

فأجاب الرئيس الروسي: "أتصور ذلك، ولكن هناك فى البلاد من يحصل على أجر أعلى مني".

 
 

وهنا استطردت المرأة بالكلام: "عندما أذهب إلى البقال أدفع ما لا يقل عن ألف روبل، كما أن الفواتير الشهرية لا تقل عن 4 آلاف".

بوتين والسيدة

وقالت المرأة إنها تدرس الحسابات، وتعيش على إعانات العجز، واستمرت فى الحديث عن التكاليف اليومية للحياة، فيما بدا أنها تشك فى معرفة الرئيس بالأرقام الحقيقية للحياة، بينما قال "بوتين": "بالطبع أنت على حق، لا يزال لدينا الكثير من المشكلات الاجتماعية التى يتعين على الحكومة حلها".

فقالت: "لماذا لا تحلها إذن؟"، سألت تلك المرأة باستغراب، فكان الجواب: "نحن نعمل على حلها".

وفى نهاية ذلك الحديث "غير المريح" طلبت المرأة التقاط صورة تذكارية مع "بوتن"، الذى رحّب بذلك على الفور.

المرشد السياسى لبوتين

ومن المعروف أن أناتولى سوبتشاك هو الذى قاد "بوتين" للسلطة، وقد أنتخب "سوبتشاك" لمنصب عمدة بطرسبورج صيف 1991 وشغله طيلة 4 سنوات، وعمل فلاديمير بوتين نائبا له فى ولايته اليتيمة.

كما عمل بوتين رئيسا للجنة العلاقات الخارجية فى إدارة مدينة بطرسبورج فى الفترة 1992-1996 وقد رحل عام 2000، متأثرا بأزمة قلبية عن عمر ناهز الـ63 عاما.