التوقيت السبت، 26 سبتمبر 2020
التوقيت 11:43 ص , بتوقيت القاهرة

رئيس حكومة إيطاليا يصف خطاب أردوغان حول اللاجئين بـ "ابتزاز"

رئيس وزراء إيطاليا
رئيس وزراء إيطاليا

قال جوزيبي كونتي، رئيس الحكومة الإيطالية، الرئيس التركى، رجب طيب أردوغان، إن خطابه  حول اللاجئين "ابتزاز" ويستدعى تدخل الاتحاد الأوروبى، وفقا لقناة تى جى 24 الإيطالية.

وجاء هذا التصريح غداة تهديد الرئيس التركى فى خطاب ألقاه فى أنقرة، بفتح أبواب أوروبا أمام ملايين اللاجئين ردا على الانتقادات الاوروبية للهجوم فى سوريا.

وقال كونتى  ،إن تهديدات اردوغان حول اللاجئين غير مقبولة ، مشددا "على الاتحاد الأوروبى يتحرك بصوت واحد، واقترح وزير الخارجية الإيطالية لويجى دى مايو  ، أن تقوم إيطاليا بدور الوسيط لحل الازمة القائمة ، ولكن بشرط وقف تركيا الهجوم فى سوريا.

وأشارت القناة على موقعها الإلكترونى اليوم الجمعة إلى أن  هجوم تركيا على الأكراد السوريين أيضًا استفز الاتحاد الأوروبى وخاصة إيطاليا بشكل كبير.

وكان دى مايو  طالب  الحكومة التركية ، أن توقف الهجوم على الفور لأنه من غير المقبول على الإطلاق أن نستخدم القوة وأننا نواصل تعريض حياة الشعب السورى للخطر".

وأدانت العديد من الدول الكبرى العدوان التركي على الأراضى السورية ، محذرة من العواقب وفى مقدمتها الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا وغالبية الدول الأوروبية.

 وفى بيان لها ، أكدت الخارجية المصرية إدانتها الكاملة للعدوان التركي على سوريا، مشددة على رفض مصر التام للاعتداءات الصارخة وغير المقبولة على سيادة دولة عربية شقيقة. كما حذرت الخارجية فى بيانها من استغلال الظروف التى تمر بها الدولة السورية للقيام بتلك التجاوزات، بشكل يتنافى مع قواعد القانون الدولي.

 ودعت مصر المجتمع الدولى ممثلاً فى مجلس الأمن للتصدى لهذا التطور البالغ الخطورة والذى يهدد الأمن والسلم الدوليين، ووقف أية مساعٍ تهدف إلى احتلال أراضٍ سورية أو إجراء "هندسة ديمغرافية" لتعديل التركيبة السكانية في شمال سوريا.