التوقيت الأحد، 27 سبتمبر 2020
التوقيت 03:34 ص , بتوقيت القاهرة

فلسطينيون يحتجون بعد نقل معتقل للمستشفى خلال استجواب إسرائيل له

جيش الاحتلال الإسرائيلي
جيش الاحتلال الإسرائيلي

احتج فلسطينيون في القدس والضفة الغربية المحتلة، بعد أن نقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي معتقل، يشتبه فى أنه قتل مراهقة إسرائيلية فى هجوم بعبوة ناسفة، إلى المستشفى أثناء استجوابه.

وفى مدينة رام الله بالضفة الغربية، أحرق 300 متظاهر إطارات السيارات ورشقوا الجنود الإسرائيليين، الذين تمركزوا بمواقع فى حقول قريبة، بالحجارة.

وبعدما أغلق متظاهرون ملثمون الطرق، ردت القوات بإطلاق الغاز المسيل للدموع والقنابل الصوتية وزخات المياه كريهة الرائحة خلال اشتباكات استمرت نحو ثلاث ساعات.

وقال مصور لرويترز إن نحو 50 فلسطينيا احتجوا في القدس قبل أن تفرق الشرطة المظاهرة وتعتقل ثلاثة أشخاص.

وتأتي الاحتجاجات بعد اعتقال سامر العربيد، المشتبه به في الهجوم بعبوة ناسفة في الضفة الغربية في أغسطس آب. وجرى نقل العربيد بعد ذلك إلى المستشفى.