التوقيت الجمعة، 23 أكتوبر 2020
التوقيت 04:33 ص , بتوقيت القاهرة

التحالف الدولى يعلن مشاركته فى التحقيقات حول قصف "الخضراء" ببغداد

الجيش العراقي
الجيش العراقي

كشف التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، عن إطلاق وزارة الدفاع العراقية تحقيقًا في حادثة إطلاق صواريخ على المنطقة الخضراء في بغداد الإثنين الماضي.

وأكد الكولونيل مايلز كاجينز، المتحدث باسم التحالف الدولي في العراق في تصريح لراديو (سوا) الأمريكي مساء أمس الأربعاء، أن قوات التحالف تشارك في التحقيقات في حادثة إطلاق صواريخ على المنطقة الخضراء قرب السفارة الأمريكية في بغداد ، موضحًا أن هناك بضعة آلاف فقط من قوات التحالف الدولي في العراق، وتقيم في قواعد تحميها القوات العراقية.

وأضاف كاجينز أن "هذه الآلية موجودة منذ عدة سنوات، والقوات العراقية تقوم بعمل رائع في الحفاظ على أمن هذه القواعد وتعمل على حماية قوات التحالف".

وأكد أن التحالف الدولي يقدم الدعم والمشورة في مجال الاستخبارات بمعية وزارة الدفاع العراقية، موضحًا أن القوات العراقية كانت السباقة للرد على الهجوم الذي طال المنطقة الخضراء قرب السفارة الأمريكية في بغداد.

وقال المتحدث باسم التحالف الدولي بالعراق في هذا الصدد "لنكن واضحين عندما اندلع الانفجار، القوات العراقية كانت أول من قام بالرد".

وفي سياق حديثه عن المتسبب الرئيسي في الهجوم، رفض كاجينز توجيه أصابع الاتهام لإيران مبرزا أن تركيزه الآن ينصب على "هزيمة داعش".

وأوضح "لا أريد التكهن بشأن من أو من هي الجماعات التي تسببت في الهجوم، تركيزنا ينصب هنا على هزيمة داعش، لذا فإن هذا النوع من الهجوم يصرف الانتباه عن هدف جميع من في المنطقة".

ونبه كاجينز بالخطر الذي يشكله داعش، مضيفا "تهديد داعش حقيقي، وهو يسعى للتمرد في المناطق الريفية، وقوات التحالف والقوات العراقية وجماعات أخرى تصدت لسنوات لهذا التنظيم، وحالت دون تهديده للشعب العراقي".

وتابع "هذا النوع من الهجمات لا يساعد على الإطلاق، ونأمل أن تعثر القوات العراقية على منفذي هذا الهجوم حتى نتمكن من تقديم هؤلاء الأشخاص إلى العدالة"، مشيرا إلى أن "قوات التحالف ستبذل كل ما في وسعها لمساعدة القوات العراقية في معرفة المتسببين في أعمال العنف".