التوقيت الإثنين، 30 مارس 2020
التوقيت 11:13 ص , بتوقيت القاهرة

الكرملين : سنرد على تجارب الصواريخ الأمريكية الأخيرة

ديمترى بيسكوف المتحدث الصحفى باسم الرئاسة الروسية "الكرملين"
ديمترى بيسكوف المتحدث الصحفى باسم الرئاسة الروسية "الكرملين"
قال المتحدث الصحفى باسم الرئاسة الروسية "الكرملين" ديمترى بيسكوف، اليوم الاثنين، أن بلاده سترد على انسحاب الولايات المتحدة من معاهدة التخلص من الصواريخ متوسطة وقصيرة المدى وعلى تجارب الصواريخ الأمريكية الأخيرة.
 
 
وقال بيسكوف، ردا على سؤال عما إذا كانت صدرت تكليفات لوزارة الدفاع الروسية بإعداد رد على انسحاب الولايات المتحدة من معاهدة التخلص من الصواريخ متوسطة وقصيرة المدى وتجارب الصواريخ الأمريكية الأخيرة - "بدون شك سيتم تنفيذ توجيهات الرئيس فلاديمير بوتين بشأن إعداد الرد المناسب على انسحاب الولايات المتحدة من معاهدة التخلص من الصواريخ متوسطة وقصيرة المدى وسنتخذ التدابير اللازمة لضمان أمن بلادنا".
 
وكانت الولايات المتحدة الأمريكية، قد أعلنت أوائل فى 2 فبراير الماضى انسحابها رسمياً من معاهدة التخلص من الصواريخ المتوسطة والقصيرة المدى الموقعة مع الاتحاد السوفيتى السابق عام 1987 ، مستندة إلى انتهاكات مزعومة من قبل روسيا التى لديها أيضا "شكوك حول التزام الولايات المتحدة بالمعاهدة" فيما أعلنت روسيا أن سريان معاهدة التخلص من الصواريخ المتوسطة والقصيرة المدى قد انتهى اعتباراً من 2 أغسطس الجارى بمبادرة من الولايات المتحدة.
 
يذكر أن الرئيس الأمريكى الراحل رونالد ريجان ورئيس الاتحاد السوفيتى السابق ميخائيل جورباتشوف كانا قد وقعا فى واشنطن فى 8 ديسمبر 1987 معاهدة القوى النووية المتوسطة المدى ، حيث صادق عليها مجلس الشيوخ الأمريكى فى 27 مايو 1988 ودخلت حيز النفاذ فى الأول من يونيو 1988 فيما أعلنت واشنطن خروجها من الاتفاقية اعتبارًا من 2 فبراير 2019 متهمة روسيا بخرقها بينما ردت موسكو بالإعلان عن تعليق التزامها بالاتفاقية.